صوت الشورى أون لاين - مواضيع تم قسمها حسب التاريخ : أيار 2019

قال أعضاء بمجلس الشيوخ الأمريكي يوم الجمعة إن الرئيس دونالد ترامب سيقر بيع أسلحة بمليارات الدولارات للسعودية ودول أخرى قائلاً إن هناك حالة طوارئ وطنية بسبب التوتر مع إيران، وذلك رغم المعارضة القوية لخطته من الجمهوريين والديمقراطيين على السواء.

وحسب "رويترز" قال مساعدون في الكونجرس إن الإدارة أبلغت لجاناً في الكونجرس أنها ستمضي قدماً في 22 صفقة أسلحة بقيمة حوالي ثمانية مليارات دولار، متجاهلة مراجعة الكونجرس لمثل تلك المبيعات وهو الإجراء المتبع منذ زمن بعيد.

م.م

 

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
نشر في اخبار محلية

غادر الفريق محمد حمدان دقلو “حميدتي”، نائب رئيس المجلس العسكري بالسودان، السعودية، بعد زيارة قصيرة التقى خلالها ولي العهد محمد بن سلمان.

جاء ذلك في إطار زيارة قصيرة هي الأولى لـ”حميدتي”، خارج السودان، وذلك منذ توليه المنصب،عقب عزل الرئيس عمر البشير، في 11 أبريل/ نيسان الماضي.

وأوضحت “واس”، أن بن سلمان التقى حميدتي في جدة، وبحث معه التعاون الثنائي بين البلدين، إلى جانب استعراض الأحداث الإقليمية، دون تفاصيل.

ومن جهتها ذكرت وكالة الأنباء السعودية أن ولي العهد الأمير محمد بن سلمان اجتمع مع نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي السوداني محمد حمدان الملقب بحميدتي، في أول زيارة له إلى السعودية.

وأضافت الوكالة أن الاجتماع عقد في مدينة جدة وجرى خلاله بحث التعاون بين البلدين.

وتحدثت مصادر متطابقة عن أن المباحثات تركزت على بقاء القوات السودانية المشاركة ضمن التحالف السعودي في اليمن مقابل دعم المملكة للسلطات الجديدة في السودان بكل السبل.

وأكد حميدتي بقاء قوات بلاده المشاركة ضمن التحالف السعودي في اليمن “حتى تحقق أهدافها”.

وحسب "يمنات" أشار في تصريح لوكالة “سونا” السودانية الرسمية، إلى أن القوات السودانية “متمسكة بالتزاماتها تجاه التحالف، وستبقى هناك”.

فيما غادر حميدتي جدة، فجر اليوم الجمعة، بعد ساعات من وصوله مساء الخميس، وفق المصدر السابق.

م.م

 

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
نشر في اخبار محلية

نقلت صحيفة الجارديان البريطانية عن وزير الخارجية البريطاني، جيريمي هانت، قوله إن الحكومة البريطانية تفاوضت مع ألمانيا حظر تصدير الأسلحة الألمانية إلى المملكة السعودية لضمان استمرار استخدام الطائرة التي توفرها المملكة المتحدة في حرب اليمن.

وأضافت الصحيفة – في تقرير لها ترجمه المهرة بوست- أن أخباراً وردت في رسالتين غير منشورتين من وزراء الحكومة البريطانية إلى لجنة مراقبة تصدير الأسلحة (CEAC) البرلمانية، أفادت باستخدام الطائرات البريطانية، لقاذفات تورنادو المقاتلة وأعاصير يوروفايتر.

وتستخدم الطائرة في غارات التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن، وقد تم تطويرها من قبل اتحادات الشركات الأوروبية وتزود ألمانيا قطع غيارها. وأصبح جناحا الحكومة الائتلافية الألمانية متورطين في معركة متوترة هذا العام حول ما إذا كان سيتم تمديد الحظر الحالي على مبيعات الأسلحة للسعوديين. لكنهم توصلوا إلى حل وسط معقد الشهر الماضي، والذي يبدو أنه قد استوفى المخاوف البريطانية بشأن صلاحية الطائرة التي توفرها المملكة المتحدة.

وأوضح وزير الخارجية جيريمي هانت في رسالته أن الحكومة الألمانية مددت فترة تجميدها بيع السلاح لمدة ستة أشهر في 28 مارس، لكنه قال إنه “سيكون هناك إعفاء جزئي للبرامج الأوروبية المشتركة وتراخيصها المتصلة حتى نهاية ديسمبر 2019”.

وقال هانت: “يسرني أن الحكومة الألمانية استمعت بناءً على طلبنا لضمان قطع الغيار لطائرة Typhoon و Tornado الحالية في المملكة السعودية، وقد يستمر الترخيص”. وأضاف أنه في “التعاونات الأخرى والبرامج الثنائية، تسعى الحكومة للحصول على مزيد من الإيضاحات من الألمان”. في الرسالة الأخرى، كتب ليام فوكس، وزير التجارة الدولي، إلى مجلس التعاون الاقتصادي الأمريكي قائلاً إنه يخشى أن يكون للحظر “تأثير ضار محتمل على علاقات المملكة المتحدة مع المملكة السعودية”.

واعتبر فوكس أن القضية لم تثار فقط مع الحكومة الألمانية، ولكن أيضاً شفهياً من قبل المستشار، فيليب هاموند، رئيس الوزراء ووزير الدفاع البريطاني السابق، وكذلك من قبل عضو برلمان المملكة المتحدة، غافن ويليامسون.

وقال فوكس إن تيريزا ماي قدمت تطمينات للحكومة السعودية بشأن ممارسة الضغط على الألمان، موضحاً أن السفارات البريطانية في الرياض وفي برلين مارستا الضغط. وعلق على الموضوع، لويد راسل مويل، النائب العمالي وعضو مجلس التعاون الاقتصادي الأمريكي، بالقول: “الحكومة لا تنتهك قانون مراقبة الصادرات في المملكة المتحدة فقط للحفاظ على الطائرات البريطانية التي تقصف المدنيين في اليمن، بل تضغط على البلدان الأخرى للقيام بذلك”. 

ويوم الخميس، قال أندرو ميتشل، وزير التنمية الدولية المحافظ السابق في مجلس العموم، إنه “وفي قضية اليمن فقدت بريطانيا بوصلة أخلاقية”.

وأضاف ميتشل إلى تردد الحكومة البريطانية في انتقاد الغارات الجوية السعودية المتكررة على المدنيين.

وقال: “من الواضح أن الدبلوماسية الهادئة مع السعوديين هي النهج المفضل للحكومة ولكن القصف المستمر للمناطق المدنية يدل على أن هذا النهج لا يعمل ببساطة. إنه لأمر مخز وفشل أخلاقي عميق أن المملكة المتحدة لم تتمكن من إقناع الحلفاء السعوديين والإماراتيين بإنهاء قصف المدنيين اليمنيين الأبرياء“.

من جهته، قال أندرو موريسون، الوزير الجديد للشرق الأوسط: “إذا لم نبيع الأسلحة بالطريقة التي نقوم بها للدفاع المشروع عن النفس وفقًا للقانون الدولي، فإن الدول الأخرى ستفعل ذلك وربما أقل أخلاقية”.

وحسب "يمنات" أشار إلى أن “بعض العمليات قد ارتكبت خطأ فظيعاً لكن السعوديين أجروا 100 تحقيق فيها”.

م.م

 

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
نشر في اخبار محلية

سقط 9 شهداء بينهم أطفال وعدد من الجرحى كحصيلة أولية جراء غارة لطيران العدوان السعودي الأمريكي استهدفت محطة مشتقات نفطية في محافظة تعز.

وأوضح مصدر إعلامي أن طيران العدوان استهدف بغارة جوية محطة للمشتقات النفطية في مديرية ماوية شرق تعز ما أدى إلى استشهاد 9 مدنيين بينهم أطفال ووقوع عدد من الجرحى كحصيلة أولية.

يأتي ذلك في سياق الجرائم التي يرتكبها العدوان بحق الشعب اليمني في مختلف المحافظات في ظل صمت دول مخز.

وعادة ما يلجأ العدوان إلى ارتكاب الجرائم بحق المدنيين خصوصاً بعد الهزائم والضربات الموجعة التي يتلقها على أيدي الجيش واللجان الشعبية.

وحسب "المسيرة نت" كانت قد أصيبت امرأة، مساء الأربعاء، جراء استهداف مرتزقة العدوان السعودي الأمريكي لمنازل المواطنين بقذائف المدفعية في منطقة الخزجة بمديرية حيفان.

ونقل موقع "الميادين نت" مساء اليوم أن زارة الصحة أعلنت عن استشهاد 13 مواطناً بينهم أطفال وإصابة عدد آخر في غارة لطيران التحالف السعودي استهدفت محطة للوقود في مديرية ماوية بمحافظة تعز جنوب اليمن.

من جهته أكد رئيس الوفد الوطني محمد عبدالسلام، اليوم الجمعة، أن مجزرة العدوان السعودي الأمريكي التي ارتكبها اليوم في محافظة تعز وراح ضحيتها أكثر من عشرة شهداء بينهم أطفال تضاف إلى السجل الإجرامي للعدوان بحق الشعب اليمني.

وكتب عبدالسلام في تغريدة له على تويتر: "مجزرة أخرى تضيفها قوى العدوان إلى سجلها الإجرامي بحق الشعب اليمني".

وحسب "المسيرة نت" أضاف  "مجزرة اليوم في تعز - مديرية ماوية أكثر من 10 شهداء بينهم أطفال وعدد آخر من الجرحى خلال استهداف محطة عامة على الطريق العام.

مجزرة أخرى تضيفها قوى العدوان إلى سجلها الإجرامي بحق الشعب اليمني، مجزرة اليوم في تعز - مديرية ماوية أكثر من 10 شهداء بينهم أطفال وعدد آخر من الجرحى خلال استهداف محطة عامة على الطريق العام.

م.م

 

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
نشر في اخبار محلية

أكدت قناة المسيرة الفضائية قبل قليل، في شريطها العاجل، أن الأجهزة الأمنية، تمكنت من إلقاء القبض على خلية إجرامية تتبع ما يسمى بـ”تنظيم داعش” الإجرامي بينهم أجانب.

ونقلت القناة عن مصدر أمني، قوله أنه وبعد عمليات رصد دقيقة، تم القبض على مجموعة من أخطر العناصر الإجرامية يتبعون ما يسمى بـ”تنظيم داعش”، الإجرامي، كانوا متخفيين بزي نسائي أثناء توجههم إلى مدينة رداع بمحافظة البيضاء.

وحسب "يمني برس" أفاد المصدر، أن من بين العناصر الداعشية الذي تم القبض عليهم، قيادات أمنية وإعلامية.

م.م

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
نشر في اخبار محلية

متابعة: محمد علي المطاع

أعربت عضو مجلس النواب الأمريكي عن الحزب الديمقراطي، فريدريكا ويلسون، عن اعتقادها بأن الرئيس، دونالد ترامب، يمكن أن يشن حرباً على إيران لا لشيء إلا لأنه يريد تجنب عزله عن منصبه.

ونقلت صحيفة The Hill الأمريكية عن ويلسون قولها: “أعتقد أن رئيس الولايات المتحدة قريب الآن من أن يبدأ الحرب بدون موافقة الكونغرس، لأنه يخشى عزله. وجميعنا ندرك أن شعبنا سيعترض على عزل الرئيس في حالة نشوب الحرب”.

ورأت النائبة أن ثمة علاقة مباشرة بين واقعية خطر العزل وتوجه ترامب لقرار شن الحرب على إيران، قائلة: “إذا رأى أن خطر العزل أصبح محدقاً وأن الشعب يدعم هذه الخطوة، فسيتورط في الحرب”.

وأصبح عزل ترامب عن منصبه موضوع مناقشة كبيرة في المعسكر الديمقراطي في مجلس النواب، حيث يدعو بعض أعضائه إلى بذل جهود ملموسة من أجل عزله، فيما يقترح البعض الآخر التركيز على ضمان هزيمة ترامب في انتخابات الرئاسة عام 2020.

يذكر أن النقاشات حول هذا الموضوع لم تنته إثر نشر تقرير المحقق الخاص، روبرت مولر، بشأن ملف “التدخل الروسي” المزعوم، والذي توصل إلى استنتاج أن حملة  ترامب لم تنسق خطواتها مع موسكو على أبواب انتخابات عام 2016، الأمر الذي أفقد معارضي الرئيس الحالي حجة قوية لصالح عزله.

يذكر أن الديمقراطيين لا يستطيعون عزل ترامب بمفردهم، بل سيحتاجون لتحقيق ذلك إلى تأييد جزء كبير من النواب الجمهوريين، وهو أمر غير وارد حالياً.

وأرسلت الولايات المتحدة مؤخراً مجموعة سفن حربية بقيادة حاملة الطائرات “أبراهام لينكولن”، رفقة قاذفات من طراز B-52، إلى منطقة الخليج، وذلك بذريعة وجود “تهديدات إيرانية” على القوات الأمريكية وحلفائها.

وحسب "يمنات" مع أن ترامب قال مؤخراً إنه لا يريد شن الحرب على إيران، إلا أنه أكد أكثر من مرة أن الولايات المتحدة لن تتردد في الرد “بقوة عظيمة” على أي تحرك ضدها من قبل طهران.

ونقل موقع "الميادين نت" ان رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي  أعلنت أن تصرفات الرئيس الأميركي دونالد ترامب "بعرقلة العدالة ورفضه مذكرات الاستدعاء من مجلس النواب قد تشكل جرائم تستدعي عزله".

وقالت بيلوسي خلال مؤتمر صحافي "لسنا الآن بعد في مرحلة عزل لكن الأهم الآن هو تقديم الحقائق للشعب الأميركي وعدم التستر عليها والكشف عن مخالفات الرئيس وعرقلته للعدالة".

ورأت أن "إجراءات العزل تكرّس حالة الانقسام داخل المجتمع الأميركي". وأضافت: "ما أغضب الرئيس ترامب هو تأييد المحكمة للكشف عن ملفاته المالية وتعمد إفشال اجتماعنا أمس في البيت الأبيض بذريعة كلامي حول تستره على الحقائق".

وأوضحت بيلوسي أن "البيت الأبيض لديه حقيبة خاصة مليئة بالحيل جاهزة للاستخدام عند الحاجة، والرئيس ضليع في لعبة حرف الأنظار". وأشارت إلى أن "تصرفات الرئيس بعرقلة العدالة ورفضه مذكرات الاستدعاء من مجلس النواب قد تشكل جرائم تستدعي عزله".

كما نقل موقع "الميادين نت" أن كبير مفتشي أسلحة الدمار الشامل السابق في العراق سكوت ريتر أكد أن الولايات المتحدة ليست جاهزة للحرب مع إيران ولا تريدها.

وكشف في مقابلة مع الميادين أن الإدارة الأميركية تتعمّد استخدام معلومات من جهاز الاستخبارات الإسرائيلي من أجل تبرير حربها.

وأوضح أن "الإدارة الأميركية تتعمد في المبالغة في نشر معلومات استخبارية ملفقة ومشوّهة بشأن التهديدات الإيرانية عندما تتلقى الولايات المتحدة معلومات من أجهزة استخبارات أخرى مثل الاستخبارات الإسرائيلية فلا مجال للاعتماد على ما تم جمعه بل يجب تحليل ما قدمته إسرائيل من معلومات".

وأضاف أن "الاعتماد على مثل هذه المعلومات سمح لأشخاص مثل جون بولتون ومايك بومبيو بتشويه الحقائق وقرع طبول الحرب وهذا ما يحدث الآن،  فإدارة ترامب تتعمد في تحليلها على معطيات مشبوهة وخاطئة ومن ثم تخرج باستنتاجات مغلوطة ليس هناك أي تهديدات عسكرية إيرانية ضد الولايات المتحدة".

ونقل موقع (رويترز) أن القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي باتريك شاناهان أكد يوم الخميس أن الوزارة تبحث إمكان إرسال قوات إضافية للشرق الأوسط كأحد سبل تعزيز حماية القوات الأمريكية هناك في ظل تصاعد التوتر مع إيران.

وقال شاناهان ”ما نبحثه هو: هل هناك ما يمكن أن نفعله لتعزيز حماية القوات في الشرق الأوسط؟... قد يتضمن الأمر إرسال قوات إضافية“.

لكن شاناهان رفض في التصريحات التي أدلى بها للصحفيين خارج مقر وزارة الدفاع (البنتاجون) التقارير التي أشارت إلى أن أعداداً محددة من القوات قيد البحث في هذه المرحلة.

كما نقل موقع "الميادين نت" أن المتحدث باسم المجلس الأعلى للأمن القومي الايراني كيوان خسروي يعلن عن ازدياد زيارات مسؤولين أجانب من مختلف البلدان إلى ايران بتفويض أميركي، ويشير إلى أنه "سوف لن تكون هناك مفاوضات بأي شكل من الأشكال".

كما نقل موقع "الميادين نت" أن المتحدث باسم المجلس الأعلى للأمن القومي الايراني كيوان خسروي أعلن عن ازدياد زيارات مسؤولين أجانب من مختلف البلدان إلى إيران بتفويض أميركي.

ولفت خسروي إلى أنه يجري الإعلان عن بعض هذه الزيارات إعلامياً فيما يبقى البعض الآخر سرياً.

وأوضح خسروي أنه "تم ابلاغ الوفود جميعًا بدون استثناء برسالة الشعب الايراني المبنية على الاقتدار والمنطق والمقاومة والصمود"، مؤكداً أنه "سوف لن تكون هناك مفاوضات بأي شكل من الأشكال".

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني كشف الثلاثاء الماضي عن وساطة عرضها عليه 5 من زعماء العالم خلال العام الماضي للقاء ترامب، وقبلها 8 طلبات تلقاها من الإدارة الأميركية لإجراء مفاوضات ثنائية.

وفي الوقت نفسه، أشار مكتب الرئيس الإيراني إلى أن هناك بعض الدول بدأت تسعى للحفاظ على الاتفاق النووي ومنع حدوث اي اشتباك في المنطقة، إلاّ أنه شدد في الوقت نفسه على أن "وساطة عدد من الدول لا تعني التفاوض مع واشنطن، بالتزامن مع إعلان البنتاغون أن "واشنطن تريد ردع إيران لا الدخول في حرب معها".

وكان نائب قائد حرس الثورة الإيراني العميد علي فدوي قال إن "السفن الأميركية في المنطقة تحت الرصد الكامل من قبل الجيش الإيراني والحرس".

وبين حشد القوات وتوجس وقوع الحرب واستبعادها والمطالبة بعزل الرئيس الأمريكي.. يبرز السؤال: هل يهرب ترامب من شبح العزل إلى الحرب؟!

م.م

 

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
نشر في عربي ودولي

قال المتحدث الرسمي للقوات المسلحة إن أغلب العمليات التي يتم تنفيذها في عمق العدو هي موثقة من قبل الإعلام الحربي التابع للجيش واللجان الشعبية.

وأشار العميد يحيى سريع إلى أن على العدو أن يحسب حسابه في أن العمليات القادمة ستكون أشد إيلاماً، موضحاً أن الجيش واللجان الشعبية أوقفوا العمليات لفترة معينة كرسالة سلام لكن تصعيد العدو لم يتوقف.

وأكد أن أي تصعيد سيقابل بعمليات نوعية وأن الجيش واللجان الشعبية لديه القدرة على الوصول إلى أهداف جديدة في عمق العدو.

إلى ذلك نفذ سلاح الجو المسير لدى الجيش اليمني واللجان الشعبية، اليوم الخميس، هجوماً بطائرة قاصف2k على مطار نجران الإقليمي في ثالث هجوم استهدف المطار خلال 72 ساعة.

وأوضح مصدر عسكري في سلاح الجو المسير أن العملية استهدفت "منظومة الباتريوت" في المطار.

وأكد المصدر نجاح العملية الهجومية التي استهدفت منظومة الباتريوت، والتي نفذت بعد رصد استخباراتي دقيق.

وكان سلاح الجو المسير قد نفذ، صباح أمس الأربعاء، عملية هجومية بطائرة قاصف 2K استهدفت مرابض الطائرات الحربية على مطار نجران الإقليمي،وصباح الثلاثاء الفائت نفذ سلاح الجو المسير عملية هجومية بطائرة من ذات النوع مستهدفاً مخزناً للأسلحة في المطار ذاته ما أسفر عن نشوب حريق في المكان المستهدف.

جدير بالذكر سلاح الجو المسير نُفذ في 14 مايو الجاري عملية عسكرية كبرى ضد أهداف سعودية، حيث شنت 7 طائرات مسيرة هجمات طالت منشآت حيوية في العمق السعودي.

واعترف وزير الطاقة السعودي بتعرض محطتي الضخّ البترولية التابعتين لشركة أرامكو بمحافظة الدوادمي ومحافظة عفيف بمنطقة الرياض لهجوم بطائرات مسيرة.

وتأتي مثل هذه العمليات العسكرية النوعية رداً على استمرار العدوان والحصار على أبناء الشعب اليمني.

يشار إلى أن السلطات السعودية أعادة افتتاح مطار نجران الإقليمي في السادس من الشهر الحالي، بعد أربع سنوات من الإغلاق.

(عن "المسيرة نت")

م.م

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
نشر في اخبار محلية

هاجم عضو المجلس السياسي الأعلى بصنعاء، سلطان السامعي، مدير مكتب الرئاسة، أحمد حامد، و اتهمه بتولي 70 منصباً.

وأشار السامعي في مداخلة مع قناة الساحات أن أحمد حامد يرأس مجموعة من النافذين، وباتوا هم من يسيطرون على الدولة.

وأكد السامعي أن حامد لديه أكثر من 70 منصباً، بالإضافة إلى منصب مدير مكتب الرئاسة. منوهاً إلى أن حامد المعروف بـ”أبو محفوظ” أصبح يتدخل في كل شيء.

واتهم السامعي، حامد بايقاف مجلس الشورى لمدة أربع أشهر. كاشفاً أن هذا الايقاف جاء من قبل حامد لفرض من يريد في المجلس.

كما اتهم حامد بإيقاف عمل هيئة مكافحة الفساد. مشيراً إلى أن حامد أوقف عمل الدولة.

وأوضح السامعي أن حامد أصبح يتصرف وكأن الدولة “بقالة” وملك خاص لهم. منوهاً إلى أن آخر عمل قاموا به هو أنه لا يقبل أي توجيه لرئيس الحكومة والوزراء إلا من قبل أحمد حامد. معتبراً أن ذلك يؤكد أن حامد هو الرئيس وهو القائد وهو الكل في الكل.

وأكد أن الفساد المستشري اليوم لم نعهده في عهد علي عبدالله صالح ولا في الحكومة السابقة، ولن نعهده في الحكومات اللاحقة.

وقال السامعي: نحن شركاء ولسنا اجراء. موضحاً أن هناك دستور وقوانين يجب أن تحكم الجميع، أما أن يأتي شخص ومعه مجموعة ويحوشوا على الدولة ويحولها إلى بقالة، فذلك شيء مرفوض، سنرفضه اليوم. متسائلاً: هل نسكت حتى تسقط البلد في أيدي “الدواعش”.

واتهم السامعي هؤلاء بأنهم من يخدمون الطرف الآخر. ووصفهم بـ”الانغماسيين”.

كما اتهم السامعي، حامد بأنه يتدخل في عمل الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة. ويتدخل في كل شيء، ولم يتبق إلا أن يقول “قدس سره وهو على كل شيء قدير”. منوهاً إلى أن حامد بات يعتبر نفسه هو الوطني الوحيد وملايين اليمنيين خونة. منوهاً إلى أن حامد يوقف قراراً الناس الشرفاء لسنوات وهو من يخرب الدولة خدمة للأمريكان والصهاينة وللدواعش.

ووفقاً لـ"يمنات" أكد السامعي بأنه سيتم محاسبة الفاسدين وسيتم معرفة أين ذهبت مليارات الصناديق التي أوقفها أحمد حامد، كصندوق النشئ وصندوق المعاقين والترويج السياحي. مجدداً التأكيد بأن أحمد حامد ومن إليه سيحاسبون، وسيأتي اليوم الذي يظهرون فيه في أقفاص المحاكم.

كما أكد السامعي بأنه لن يسكت ولن يسكت الشعب إلى ما لا نهاية، فقد فاض الكيل.

م.م

 

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
نشر في اخبار محلية
الصفحة 1 من 14

عنوان موقع صوت الشورى

 صنعاء - شارع العدل  تقاطع شارع الزراعة
أمام محكمة بني الحارث ، جوار قاعة ابن الأمير

البريد الإلكتروني:
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

هاتف:

967-777597797+
226773 -1- 967 +
فاكس:
564166 -1- 967 +

هيئة تحرير الموقع

رئيس التحرير

خالد حميد الشريف

المحررون

إبراهيم الحبيشي        محمد المطاع

ألطاف عبد الله        نجوى فؤاد سعيد

محمد الزرقة

تسجيل دخول المدير

تسجيل دخول المحررين