عربي ودولي

عربي ودولي (1710)

أعلنت وزارة الدفاع البريطانية أن المقاتلات البريطانية "إف – خمسة وثلاثين" المتمركزة في قاعدة "أكروتيري" بقبرص، نفذت طلعات جوية فوق سوريا والعراق.

وأوضحت الوزارة بأن ست مقاتلات من الجيل الخامس نفذت أربع عشرة طلعة فوق البلدين، فيما لا يزال استخدام هذه المقاتلات غير المرئية مقتصرا على المهمات الاستطلاعية، ولم تستعمل بعد في توجيه ضربات للإرهابيين.

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

حذر مندوب فلسطين في الأمم المتحدة السفير رياض منصور من مخاطر تصعيد صهيوني متزايد ضد الشعب الفلسطيني مع قرب موعد انتخابات الكنيست ورغبة السياسيين الصهاينة في تحقيق المكاسب على حساب الشعب الفلسطيني.

وكشف منصور في رسالة بعثها إلى رئيس مجلس الأمن عن خطط لإقامة أكثر من 400 وحدة استيطانية جديدة قرب بيت جالا.

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
الأحد, 23 حزيران/يونيو 2019 15:55

محاولة انقلاب في إثيوبيا

كتبه

أفادت وسائل إعلام إثيوبية رسمية اليوم الأحد بمقتل رئيس حكومة ولاية أمهرة الإثيوبية ومسؤول آخر في أعقاب محاولة الانقلاب.

وأعلن رئيس وزراء أثيوبيا أبيي أحمد أن رئيس أركان الجيش الجنرال سياري ميكونين أصيب بجروح إثر تعرضه لإطلاق نار، وذلك بعيد ساعات من إعلان الحكومة عن حصول "محاولة انقلاب" في شمال غرب البلاد.

ولم يعط أحمد أي تفاصيل حول الوضع الصحي لرئيس الأركان.

وكانت الحكومة أعلنت أمس السبت أن "جماعة مسلحة" نفذت "محاولة انقلاب" في ولاية أمهرة، ثاني أكبر منطقة من حيث عدد السكان في البلاد لكنها فشلت، واصفة إياها بغير الدستورية وتهدف إلى إحباط السلام في المنطقة.

ونقلت وكالة رويترز عن نيغوسو تيلهون السكرتير الصحفي لرئيس الوزراء قوله للتلفزيون الحكومي "إي بي سي" "كانت هناك محاولة انقلاب منظمة في بحر دار لكنها فشلت".

وحسب "الميادين نت" التلفزيون الإثيوبي الرسمي قال إن "جنرالاً بالجيش الإثيوبي يقف وراء محاولة الانقلاب في ولاية أمهرة".

م.م

 

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

كشف موقع "ميدل إيست آي" عن زيارة لرئيس الاستخبارات السعودية إلى "إسرائيل" ضمن جهود "للحثّ على ضرب إيران".

الموقع نقل عن مصادر بريطانية قولها إنه سيلتقي مع مسؤوليين إسرائيليين ومستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون.

وأضافت أن مسؤولاً سعودياً ضغط على لندن للمشاركة في شنّ ضرباتٍ ضد أهداف إيرانية.. مؤكدةً رفض بريطانيا الاستجابة للضغوط السعودية.

الجدير بالذكر أن رئيس الاستخبارات السعودية هو خالد حميدان، لكن الموقع البريطاني لم يذكر الاسم.

ونقل الموقع عن مسؤول بريطاني رفيع المستوى قوله إن رئيس الاستخبارات السعودية قد حضّ السلطات البريطانية على القيام بهجمات محدودة ضد أهداف عسكرية إيرانية، بعد ساعات من إجهاض دونالد ترامب لهجمات أميركية مخطط لها ضد إيران.

وقال المصدر البريطاني إن رئيس الاستخبارات السعودي كان يرافقه وزير الدولة للشؤون الخارجية عادل الجبير في رحلته الى لندن. ومع ذلك، فإن جهود الضغط السعودية قد وجدت آذاناً صمّاء، وفقاً للمصدر، الذي تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته بسبب حساسية الموضوع. وأضاف: "شعبنا كان متشككاً" وقيل للمسؤول السعودي "لا" رداً على طلبه.

كما قدم المسؤول السعودي معلومات استخباراتية إضافية زعمت صلة إيران بالهجوم الأخير على ناقلتين نفطيتين في خليج عُمان، لكن نظراءه البريطانيين "لم يتأثروا" بالأدلة الجديدة.

وقال الموقع إن الحكومة البريطانية كانت قد أيّدت علانية الاتهام السعودي والأميركي بأن طهران تقف وراء هجمات خليج عُمان.

وكتب وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت على موقع تويتر يوم 14 حزيران/ يونيو الجاري: "أدين هجمات الأمس على السفن في خليج عمان. يخلص تقييم المملكة المتحدة إلى أن المسؤولية عن الهجمات تقع بالتأكيد على عاتق إيران". وأضاف: "هذه الهجمات الأخيرة مبنية على نمط من السلوك الإيراني لزعزعة الاستقرار وتشكل خطراً كبيراً على المنطقة".

ووفقاً للمصدر البريطاني، سيتوجه رئيس الاستخبارات السعودية إلى القدس المحتلة في عطلة نهاية الأسبوع، حيث سيشارك في جهود مماثلة لممارسة الضغط مع مسؤولين إسرائيليين ومستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون، وهو "صقر مناهض لإيران"، الذي سيزور أيضاً "إسرائيل".

ولم ترد السفارة السعودية في لندن على طلب موقع "ميدل ايست آي" للتعليق على الخبر.

ونقل "الميادين نت" بحسب الموقع: ففي الشهر الماضي، دعت صحيفة سعودية متحالفة مع الحكومة إلى "ضربات جراحية" ضد إيران. وجاء في افتتاحية صحيفة "عرب نيوز" في 16 أيار/ مايو: "وجهة نظرنا هي أنه يجب ضربهم (أي الإيرانيين) بشدة. يجب أن يروا أن الظروف مختلفة الآن. نحن ندعو إلى رد فعل حاسم وعقابي على ما حدث حتى تعرف إيران أن كل خطوة تقوم بها ستكون لها عواقب".

م.م

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

عنوان موقع صوت الشورى

 صنعاء - شارع العدل  تقاطع شارع الزراعة
أمام محكمة بني الحارث ، جوار قاعة ابن الأمير

البريد الإلكتروني:
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

هاتف:

967-777597797+
226773 -1- 967 +
فاكس:
564166 -1- 967 +

هيئة تحرير الموقع

رئيس التحرير

خالد حميد الشريف

المحررون

إبراهيم الحبيشي        محمد المطاع

ألطاف عبد الله        نجوى فؤاد سعيد

محمد الزرقة

تسجيل دخول المدير

تسجيل دخول المحررين