عربي ودولي

عربي ودولي (1920)

أكد علماء وبياطرة صينيون أن خمسة عشر في المائة من القطط، التي أُجريت لها اختبارات في مدينة ووهان الصينية، البؤرة الأولى لفيروس كورونا، تبين أنها حاملة لهذا لفيروس، وذكر العلماء في معهد ووهان للفيروسات وجامعة هواتشونغ للعلوم الزراعية، أن اختبارات أجريت على عينات من الدم أخذت من عشرات القطط بعد تفشي الفيروس  وعينات أخرى قبل تفشيه وتوصلوا إلى أن القطط لم تكن حاملة للفيروس قبل تفشيه.. هذا ويزيد هذا الاكتشاف من خطورة تفشي الفيروس وسرعة انتقاله، حيث لم يعد الإنسان وحده مصدرا للعدوى.

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

اكتشف علماء روس في مركـز "سكولكوفو" للابتكارات والتطبيقات العلمية، أن المياه المعالجة بالبلازما الباردة يمكن أن تكون سلاحاً مميتاً ضد البكتريا والفطريات والفيروسات بما فيها فيروس كورونا المستجد.

وصمم الخبراء تركيب يمكن من خلاله تحويل المياه العادية إلى أداة لتدمير الأجسام البيولوجية الصغيرة. ويقوم السائل الناتج بوقف النشاط الحيوي لمسببات الأمراض بفضل تأثير أنواع الأكسجين التفاعلية وحمض هيبوكلوروس.

ويتم إدخال مركب البلازما الباردة، وهو غاز من جسيمات مشحونة وغير مشحونة، في المياه العادية. بعد ذلك، تفقد الذرات بعض الإلكترونات، وبالنتيجة، لا تعود قادرة على الارتباط بجزيء الماء.

وهذا يؤدي إلى ظهور أشكال مختلفة من الأوكسجين والهيدروجين، التي تقضي على خلايا الفيروسات.

وقال رئيس الشركة المصممة "ميغناريل أكوا"، دميتري بالابولين: "إن الملح يتفكك بعد معالجة الماء بالبلازما وهذا يؤدي إلى تشكل حمض هيبوكلوروس، ونحن نعلم أن عُشراً في المئة من ملح هذا الحمض في الماء، يمنع تكاثر الفيروس التاجي. الحمض نفسه أكثر نشاطاً من الملح. إن هذا يشير إلى أن مثل هذا السائل لن يوقف التكاثر فحسب، بل سيقتل أيضاً العامل الناقل للمرض ذاته".

ومن الممكن استخدام السائل لمعالجة الأقنعة الطبية والأسطح المختلفة وكذلك للرش في الهواء، بحسب ما نقلته صحيفة "إزفيستيا" المحلية. ووفقًا للمنشور، فإن المنتج الناتج الذي أطلق عليه اسم "ميغناريل"، على عكس محاليل الكحول والمبيضات، آمن تمامًا للجسم، في حين أن تكلفته في حالة بدء الإنتاج ستكون نحو مئة روبل (1,26 دولار) لكل ألف لتر.

ووفق "سبوتنيك" انتشر الفيروس حتى الآن في 202 دولة ومنطقة حول العالم، ورغم أن الصين هي بؤرة تفشي المرض ولكنها سيطرت بشكل فعال على انتشاره، ولم تعد لديها أي إصابات تذكر، كما أن الوفيات لم تتخط حاجز 3304 إصابة.

بينما في دول مثل: إيطاليا (105 ألف إصابة،  12428 وفاة)، إسبانيا (95 ألف إصابة، 8296 وفاة)، والولايات المتحدة ( 188530 ألف إصابة، 3889 وفاة)، يتم يوميا تسجيل آلاف الإصابات ومئات الوفيات، إلى جانب مئات الآلاف في باقي الدول. وقد تعدت الإصابات حاجز الـ 848 ألف إصابة، وتم شفاء 176 ألف شخص من المرض، واقتربت الوفيات من 42 ألف وفاة، وفقا لموقع "ورلد أوميتر" المتخصص في إحصائيات إصابة الفيروس حول العالم.

م.م

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

أصدر محامون في بريطانيا دعوى قضائية تتهم الإمارات والسعودية بارتكاب جرائم حرب ضد الإنسانية في اليمن.

وأصدرت شركة ستوك وايت للمحاماة البريطانية بياناً بشأن رفع قضية عبر الأمم المتحدة تتهم أبو ظبي والرياض بارتكاب جرائم حرب في اليمن، وطالب الفريق القانوني للشركة التحقيق في هجوم صالة العزاء في صنعاء عام (ألفين وستة عشر)، كما تضمنت الدعوى الإخفاء القسري والتعذيب والانتهاكات الجسيمة في السجون السرية التابعة للإمارات.

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

أعلنت وزارة الصحة السورية تسجيل أربع إصابة جديدة بفيروس كورونا في البلاد لترتفع الحصيلة إلى تسع إصابات، فيما أعلنت تسجيل أو وفاة بالفيروس لسيدة توفيت فور دخولها المشفى  حيث تبين أنها حاملة للفيروس، وكانت الحكومة السورية أعلنت فرض حظر التجول بين المحافظات ضمن الإجراءات الاحترازية ودعت المواطنين للالتزام بالتدابير الوقائية والابتعاد عن التجمعات.

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
الصفحة 1 من 480

عنوان موقع صوت الشورى

 صنعاء - شارع العدل  تقاطع شارع الزراعة
أمام محكمة بني الحارث ، جوار قاعة ابن الأمير

البريد الإلكتروني:
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

هاتف:

967-777597797+
226773 -1- 967 +
فاكس:
564166 -1- 967 +

هيئة تحرير الموقع

رئيس التحرير

خالد حميد الشريف

المحررون

إبراهيم الحبيشي        محمد المطاع

ألطاف عبد الله        نجوى فؤاد سعيد

محمد الزرقة

تسجيل دخول المدير

تسجيل دخول المحررين