آخر الأخبار

صوت الشورى أون لاين

صوت الشورى أون لاين (206)

يعلن صندوق رعاية وتأهيل المعاقين عن تنفيذه  مشروع دعم مرضى الاستسقاء الدماغي 2021 الذين لديهم سوائل في الدماغ جراء تراكم السائل داخل الدماغ  نتيجة لانسداد المجرى مما يسبب مضاعفات أهمها كبر حجم الراس لدى الأطفال

ويقوم المشروع الذي يموله الهلال الأحمر القطري وصندوق رعاية وتأهيل المعاقين بتنفيذه تحت شعار - أنقذ نفسا-  بإجراء العمليات مجانا للمرضى وتوفير جهاز شفط السائل الدماغي مع الأدوية اللازمة للعملية كما سيقدم المشروع مبلغ مالي - بدل مواصلات -  للأسر الفقيرة القادمة من خارج أمانة العاصمة ، و التي لديها طفل مصاب بالاستسقاء الدماغي.

ويهدف المشروع إلى التخفيف من معاناة مرضى الاستسقاء الدماغي وأسرهم وخاصة المرضى الفقراء والمتواجدين في المناطق الريفية، ومن عجزوا عن الوصول الي امانة العاصمة.

ووضع صندوق رعاية وتأهيل المعاقين أرقام للتواصل لتسهيل الحصول على الخدمة، مؤكدا على ضرورة زيارة مقر صندوق رعاية وتأهيل المعاقين الكائن في صنعاء شارع شيراتون خلف عمارة الوحدة مشددا على أهمية الاتصال على الارقام التالية 772330404او 01253963

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

بحضور عدد من  ممثلي البنوك والشركات  المالية  والمصرفية وتحت شعار الوفاء عهد   اختتمت شركة الحزمي للصرافة وشبكة حزمي تحويل  اليوم بأمانة العاصمة  فعاليات   البرنامج التدريبي الموسع في مجال مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب وجودة إدخال البيانات في انظمة التحويلات  الدولية  لوكلاء شبكة حزمي تحويل من منشآت الصرافة والذي نفذتة الشركة  بالتعاون مع وحدة جمع المعلومات المالية  بالبنك المركزي اليمني ومركز المال والأعمال في محافظات الجمهورية  للعام   (2020 -2021م  .

وفي ختام البرنامج  القى الدكتور خالد الحزمي رئيس مجلس إدارة شركة الحزمي للصرافة كلمة أكد من خلالها إستكمال المرحلة الأولى من البرنامج التدريبي باختتام دورة وكلاء شبكة حزمي تحويل  في محافظتي صنعاء والمحويت  لافتا الى أن تنفيذ  البرنامج  في مرحلته الأولى استمر أربعة أشهر واستفاد منه أكثر من 2000 متدرب من  مختلف منشأت الصرافة و  يعتبر من أهم البرامج التي نفذتها الشركة في إطار خطة الشركة و في تدريب الوكلاء وتعزيز التعاون في مواجهة خطر جرائم غسل الأموال والاحتيال وتمويل الإرهاب والتي تضر بالاقتصاد والمجتمع   قائلا ان  الشركة  اخذت على عاتقها تنفيذ برنامج التأهيل كواجب وطني وبالشراكة مع البنك المركزي اليمني.

وأشار الى ان الشركة  قطعت شوط كبير خلال الفترة الماضية واستطاعت  تأهيل عدد كبير من كوادر منشأت الصرافه   وكلاء حزمي تحويل في العديد من محافظات الجمهورية  وبما يسهم  عمليا في تطوير   بيئة العمل المصرفي وخدمة الاقتصاد الوطني .. متمنيا أن يكون الجميع قد استفاد من مخرجات هذا البرنامج.

من جهتة  أشار مدير إدارة التحقق والإلتزام بوحدة جمع المعلومات المالية بالبنك المركزي اليمني ايوب الميدمه الى أهمية البرنامج التدريبي الذي  نظمته شركة الحزمي للصرافة وشبكة حزمي تحويل على مستوى محافظات الجمهورية ودوره  في رفع مستوى الوعي المصرفى  لدى الوكلاء بطرق وأساليب مكافحة غسل الأموال والاحتيال ومكافحة تمويل الارهاب مؤكدا ان البرنامج سيسهم  بشكل عملي في تعزيز الدور الرقابي والحد من مخاطر التعاملات المالية

بدوره أشار مدير شبكة حزمي تحويل رشاد الرعيني الى ان اختتام البرنامج التدريبي للوكلاء استهدف ما  يقارب ألفين متدرب من كوادر  منشأت الصرافه في أكثر من 11 محافظة مؤكدا أنه جاري الإعداد    لتنفيذ   المرحلة الثانية من هذا البرنامج في بقية المحافظات  مشيرا  الى ان  البرنامج التدريبي  يعتبر الأول والاكبر على المستوى الوطني هذا  عبر المشاركون من شركات الصرافة وكلاء حزمي تحويل في محافظتي صنعاء والمحويت عن شكرهم وتقديرهم لشركة الحزمي وشبكة حزمي تحويل على إقامة الدورات  التي تسهم في تعزيز التعاون بين الشركات المالية والوكلاء   وخدمة العمل المالي من خلال  اكتساب العديد من المعارف والمفاهيم في التعاملات وجودة إدخال البيانات في أنظمة التحويلات الدولية ونظام حزمي تحويل.

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

إننا نلاحظ التخبط في الأجهزة التنفيذية للسلطة المحلية في محافظة الجوف وبالأخص في مديرية برط العنان وعندما نقلب صفحات التاريخ عن تلك الحقبة التي كانت في بداية الإسلام في عهد الدولة الأموية التي كانت لها صولات وجولات في الظلم وظلم الولاة على المجتمع الإسلامي وبالأخص آل بيت رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم الذين كانوا أولادهم ونسائهم يتصاولون بين جند ولاة بني أمية فهل في هذا العصر وفي هذا القرن قرن الواحد والعشرين هل يجب أن نستمد تاريخ بني أمية ونطبقه داخل المجتمع اليمني هذا التساؤل يجب أن تجيب عليه حكومة الإنقاذ وبالأخص وزارة الإدارة المحلية التي تتبعها هذه الأجهزة القمعية التي انتهكت العرض ونكلت بالأطفال والنساء بدون أي ذنب وإنما حبوا الاستعلاء والاستبداد لتطبيق ما تعمله تلك الحقبة التي كانت في تلك العصور المتقدمة في صدر الإسلام فلا أدري هل تُحترم القوانين اليمنية والتوجيهات القضائية التي صدرت في إطلاق سراح الشيخ/ عبدالله بن ناجي المنصوري وإرساله إلى النيابة مع محاضر جمع الاستدلالات إن كانت القضية جنائية أو إرساله المحكمة إن كانت قضية مدنية أو إخلاء سبيله ولكن لم تنفذ تلك التوجيهات الصادرة من السلطة القضائية بتاريخ  27/ 3  /  2021  م موجهة إلى مدير عام مديرية برط العنان الحجاج بن يوسف الثقفي الذي روع الأطفال والنساء يوم 31/3/2021م بدون أي سبب وإنما يريد أن يبرز عضلاته وتجبره فوق الأطفال والنساء بدون أي سبب والنيابة تطالبه بإطلاق سراح من تم اعتقالهم أو إرسالهم إليها أو إحالتهم إلى القضاء ولكن دون فائدة وقد وجهت النيابة أمراً آخراً بتاريخ 29/  3/  2021 م إلى الأخ/ محافظ محافظة الجوف تلزمه فيها بتنفيذ التوجيهات الصادرة منها إلى مدير عام مديرية برط العنان ولكن الأخ المحافظ لم يولي أي اهتمام لتلك التوجيهات وكأنها صادرة من نظام أمريكي أو إسرائيلي الذي نتهمهم بالكفر ولكن لازال لديهم القليل من المبادئ في احترام القانون والقضاء لهم أما نحن فقد جئنا من صعدة لرفع المظلوميات عن كاهل الأمة فهل رُفعت المظلوميات أم لا زالت المظلوميات أشد وأنكى من تلك المظلوميات التي كانت في عصر النظام السابق ولكنه زادت المظلوميات وارتفعت وزرها وتم تعيين ولاة لمحافظة الجوف لا يفهمون في قانون السلطة المحلية ولا غيره من القوانين المنفذة للمكاتب التنفيذية سواءً في المجال التشريعي أو المجال القضائي وأصبح القضاء لا حرمة له في ظل حكومة الوفاق والمجلس السياسي الأعلى بقيادة الزعيم/ مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى فأين العدالة وأين الكرامة وأين العزة لهذا الوطن وبأي نظام نحن نحكم هل بنظام الغنائم في محافظة الجوف أو بنظام الدستور والنظام الجمهوري والقوانين الصادرة بهذا الصدد لعلنا نعيش تاريخ مُظلم دخلناه في ظل قيادة قائد الثورة السيد/ العلم عبدالملك بدر الدين الحوثي حفظة الله الذي نأمل أن يترجم محاضراته وتوجيهاته الكريمة على أرض الواقع ولا تكون تلك التوجيهات حبراً على ورق وتدخل الشباب في تيه من أمره بين الحق والخيال ونحكم بحكم المتجبرين والمتكبرين وكأننا عائشين في ظل الدولة الأموية والدولة العباسية وغيرها من الدويلات الظالمة في ذلك العصر والعصر الحديث إننا بحاجة إلى قيادة سياسية تتلقى بركات مدبر الكون بدلاً من بركات ماركس وصهيون وبركات المجتمع الغربي أو بركات تلك الحقبة الماضية في صدر الإسلام أملين لفت النظر لما طرحناه ولدينا والوثائق التي بأيدينا تثبت ما نقول والله الموفق. 1/4/2021م

 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

 

بقلم الشيخ عزيز بن طارش سعدان شيخ قبلي الجوف برط ذو محمد

رقمي لمن اراد صور من الوثائق واتس 777487747

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

كرم رئيس جامعة الحديدة الدكتور محمد الاهدل رئاسة الجامعة اللبنانية الدولية وذلك نظرا للجهود التي بذلتها الجامعة اللبنانية من خلال ما قامت به من دعم وتجهيز معمل الحاسوب بأحدث الاجهزة والذي يأتي في اطار الشراكة الحقيقية بين الجامعتين وايضا في اطار الخدمة المجتمعية ونظرا لما تمر به جامعة الحديدة من دمار كبير جراء الحرب.

وخلال حفل التكريم اكد الدكتور محمد الاهدل ان الجامعة اللبنانية الدولية كانت اول جامعة اوفت بما وعدت به وذلك في المؤتمر الذي اقيم من اجل دعم الجامعة وقد انجزت المعمل في فترة قياسية مزمنه.. مثمنا الجهود التي بذلتها الجامعة اللبنانية الدولية ممثلة بالدكتور رضا هزيمه رئيس الجامعه والأمين العام الاستاذ خالد الامير وكادرها الاكاديمي والإداري في دعم جامعة الحديدة.

وفي الزيارة التي قام بها الدكتور محمد الاهدل ومستشار وزير التعليم العالي الدكتور محمد ضيف الله لحرم الجامعة اللبنانية ابدى الدكتور الاهدل اعجابة الكبير بما تمتلك الجامعة من بنية تحتية وامكانيات واسعة و اكاديمية عالية تهدف جميعها لخدمة التعليم العالي والاكاديمي.

من جهته رحب الدكتور وائل الحكيمي نائب رئيس الجامعة برئيس جامعة الحديدة ومستشار وزير التعليم العالي الدكتور محمد ضيف الله مؤكدا أن الجامعة اللبنانية الدولية هي رافد اساسي للمجتمع في شتى الجوانب وما قامت به الجامعة ياتي بتوجيهات من رئيس الجامعة اللبنانية الدولية الدكتور رضا هزيمه الذي حرص على ضرورة دعم جامعة الحديدة وتقديم كافة ما يلزم .. منوها ان التعليم لجميع ابناء الشعب اليمني ولهم حق الحصول عليه.. مؤكدا أن الجامعة اللبنانية الدولية تحرص دائما ان تطبق رسالتها واهدافها ورؤيتها التي وجدت من أجلها في اليمن وهي تقديم خدمه تعليمية عاليه وخدمه مجتمعية لابناء اليمن .

حضر التكريم مستشار وزير التعليم العالي وعميد كلية العمارة د محمد فايع ومسجل عام الجامعة الاستاذ يحيى الغرباني.

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

 

صنعاء ـ صوت الشورى

دشن عضو المجلس السياسي الأعلى سلطان السامعي ومعه نائب رئيس الوزراء للشئون الاقتصادية وزير المالية الدكتور رشيد أبو لحوم ووزير الصناعة والتجارة عبد الوهاب يحيى الدرة اليوم الحملة التوعوية الشاملة بأهمية القياس والكيل والوزن، تنفذها الهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس وضبط الجودة.

وأكد السامعي أهمية تكامل الجهود بين مختلف الأجهزة الحكومية والقطاع الخاص والتجاري لإنجاح الحملة بكافة تفاصيلها ومضامينها وبما يحقق أهدافها في خدمة المجتمع.

ونوه بجهود وزارة الصناعة والتجارة والهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس وضبط الجودة في حماية المستهلك باعتبار الهيئة خط الدفاع الأول عن صحة المواطن من خلال إجراءاتها وخدماتها المختلفة.

ولفت إلى أهمية نشر الوعي المجتمعي بأهمية القياس والكيل والوزن في السلع والمنتجات للحد من الغش التجاري والتدليس ورفع كفاءة وتنافسية الصناعات الوطنية.

وقال "في يوم ٢٦ مارس ٢٠١٥م كان طيران العدوان يشن على اليمن آلاف الغارات ويقصف اليمن وفي ٢٦ مارس ٢٠٢١م صارت طائراتنا المسيرة وصواريخنا الباليستية تصل إلى عمق عواصمهم ومدنهم وتحول منطقهم من الغطرسة إلى الشكوى".

وأهاب السامعي بالتجار الالتزام بالمواصفات والمقاييس والتعاون مع فرق الحملة التوعوية والميدانية .. مؤكدا دعم المجلس السياسي الأعلى وحكومة الإنقاذ للجهود التي تبذل لتعزيز وتقوية الشراكة بين القطاعين العام والخاص وبما يصب في خدمة الوطن والمواطن.

فيما أكد وزير الصناعة والتجارة حرص الوزارة وهيئة المواصفات والمقاييس وضبط الجودة على تقديم أفضل الخدمات للمواطنين والتجار على حد سواء.

وحث التجار والمستوردين والمنتجين والمصنعين على الالتزام بالمواصفات القياسية المعتمدة حرصاً على صحة المواطنين وسلامتهم .. مثمناً مبادرة هيئة المواصفات في تنفيذ وإجراء عمليات المعايرة للموازين والمقاييس خلال فترة الحملة مجاناً.

ودعا الوزير الدرة إلى تفاعل الأجهزة المعنية ووسائل الإعلام مع فعاليات الحملة والنزول الميداني لإنجاحها .. مشدداً على ضرورة التحري في استخدام الأجهزة والمعدات وإجراء صيانة دورية ومعايرة للأجهزة والميازين.

بدوره أشار نائب وزير الإرشاد وشئون الحج والعمرة العلامة فؤاد ناجي إلى أهمية اضطلاع هيئة المواصفات بواجبها بالتعاون مع التجار بما يصب في خدمة المواطن.

ولفت إلى أهمية الأمانة في الالتزام بالمكاييل والمقاييس والأوزان وحماية المجتمع من الغش والتقليد التجاري والتزوير للمنتجات والسلع .. وقال "التجار مؤتمنون على معيشة الناس والأمانة توقظ الضمير وتجعل التاجر يبتعد عن الغش ".

وأشاد العلامة ناجي بجهود هيئة المواصفات في حماية المستهلك من الغش والتزوير وتشديد الرقابة على التجار والمستوردين والمصنعين.

وفي التدشين بحضور وكيل وزارة الإدارة المحلية عبد السلام الضلعي ورئيس الغرفة التجارية الصناعية بالأمانة حسن الكبوس، استعرض مدير هيئة المواصفات والمقاييس وضبط الجودة الدكتور إبراهيم المؤيد ومدير دائرة المقاييس والمصوغات بالهيئة عبدالغني القدسي، أهداف الحملة في توحيد أنشطة التقييس المختلفة ومنها المقاييس لرفع قدرات وكفاءة الصناعات المحلية وتنافسها وتطوير قطاعاتها الإنتاجية والخدمية.

وأشارا إلى أن الحملة تتزامن مع الاحتفال باليوم العربي للتقييس الذي يصادف ٢٥ مارس من كل عام تحت شعار " المواصفات القياسية تدعم جودة الحياة في مجتمعاتنا".

وأوضحا أن الحملة تهدف لتعزيز الوعي بأهمية القياس والكيل والوزن في حماية المجتمع وتفعيل دور هيئة المواصفات والجهات المعنية بتعزيز الثقافة الاستهلاكية في التقييس.

حضر التدشين نائب مدير هيئة المواصفات والمقاييس وضبط الجودة للشئون المالية والإدارية الدكتور كمال مرغم ورئيس الجمعية اليمنية لحماية المستهلك فضل منصور وعضو مجلس إدارة الغرفة التجارية بالأمانة محمد شارب ومدراء المديريات بأمانة العاصمة وعدد من المسئولين والتجار وأصحاب المنشآت الصناعية.

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

أعلنت مؤسسة بازرعة التنموية الخيرية أنها بصدد اقامة مخيم طبي جراحي  مجاني في مختلف التخصصات وذلك في مستشفى الدكتور عزالدين الشيباني بصنعاء.

ومن المتوقع أن يبدأ يوم الأربعاء القادم 17 مارس استقبال حالات المعاينة والفحوصات حيث من المخطط  اجراء 200 عملية جراحية في عدة تخصصات  طبية أهمها عمليات استئصال حصوات الحالب وعملية جراحية تشوهه الشفه الأرنبية وعملية دوالي الخصيه وعملية اصلاح التشوهات العظمية وعمليات الجراحة العامة (البواسير - استئصال المرارة – الفتاق ).

وقال المدير التنفيذي لمؤسسة بازرعة التنموية الخيرية اكرم السقاف إن المخيم الطبي المجاني الذي تنظمه مؤسسة بازرعة الخيرية  ستشمل العديد من التخصصات الجراحية وذلك مساهمة في التخفيف من معاناة أكثر من 200 مريض خاصة من ذوي الدخل المحدود والأسر النازحة والمتضررة من الحرب والحصار .

وأكد السقاف استعداد المؤسسة تسهيل عمل المخيم وتذليل الصعوبات التي قد تواجه سير العمل .. مثمنا دور الجهات الداعمة والمساهمة في تنفيذ هذا المخيم.

وأوضح السقاف انه سيتم اجراء 25 عملية استخراج حصوات الحالب و25 عملية جراحية تشوهه الشفه الارنبيه و25 عملية دوالي الخصيه و25 عملية تشوه اصلاح التشوهات العظمية و30 عملية جراحية (البواسير ) 30 عملية جراحية في (استئصال المرارة) و40 عملية جراحية في جراحة (الفتاق).

ولفت إلى أن المخيم إلى يهدف تخفيف العبء على الفقراء والمعوزين في ظل الظروف الصعبة جراء استمرار الحرب والحصار.

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
الإثنين, 01 آذار/مارس 2021 16:51

شقوق الدمار

كتبته

غدا ستخمد كل تلك النيران المشتعلة حقدا دون سبب حقيقي لاشتعالها

ستتوقف تلك الطلقات النارية التي شقت قلوب الكثيرين وسلبتهم أرواحهم

ستوقف تلك الطائرات المحلقة بالدمار والموت وسننسى صوتها المرعب

سننسى  كل شيء وسينبت الورد من شقوق تلك البيوت المدمرة آخذا لون دماء أصحاب البيوت و رائحتهم ورائحة وطنهم

سينسى الجميع الحرب ودماره ،ولكن لن تنسى تلك الأم وهي تنتظر رؤية ولدها من جديد الذي خرج ولم تودعه ولم يقبل رأسها ،و تلك الزوجة تنتظر زوجها المختفي الذي استشهد ودفن دون علمها وأولئك الرجال الذين ينتظرون العودة إلى الديار ليجدوا أبناءهم  ينتظرونهم...

 يا لكبر أحلامهم ويا لكبر الدمار!!!!

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

كتب / سمير النمر 

الجزء الأول

لأول مرة يتم التوثيق للموروث الزراعي -  بالمناطق الجبلية من محافظة حجة - من أول الموسم ولحظة حرث وتسوية الأرض وبذر البذار وحتى وقت الحصاد ونهاية الموسم .

وذلك عبر المواويل والهيدات والمهاري الاصيلة التي تجسد عمق الارتباط بين الإنسان والأرض وقدرته الفائقة على تصوير هذه العلاقة وابرازها في حلل فنية مطرزة بجمال الأرض وبهاء روح الانسان.

أوبريت مواسم الجود

الموروث الزراعي بمحافظة حجة

 الجزء الاول.

أول عمل إبداعي يحاول عبر العدسة والكاميرا إبراز العمق الحضاري للانسان اليمني عبر التوثيق للموروث الشعبي ومنح النص التراثي المحمول  على اجنحة المواويل والهيدات والمهاري واثير الشجن الموغل في اعمق أعماق التاريخ والروح المدى الواسع الذي تنشده المخيلة والحواس.

وبقدر ما تقيد الصورة المحسوسة حركة الدلالة والمخيلة الحركة ، فانها في اوبريت  مواسم الجود تفجر طاقات الدلالة والتخيل إلى أوسع مدى .

 

- لم تعتمد مؤسسة حجة الثقافية التنموية في إبراز هذا العمل الفريد " أوبريت مواسم الجود " على تقنيات التصوير والمونتاج أو مهارة الممثلين أو الموسيقا والتوزيع الصوتي وإنما اعتمدت على طاقات التراث والواقع ومن خلال إعادة تجسيد ومحاكاة التراث في بنية الواقع تخلقت كل هذه الدهشة والروعة والجمال.

وهذا سر تميز مؤسسة حجة الثقافة التنموية في اعمالها الهادفة إلى توثيق الموروث الشعبي بمحافظة حجة ، والذي استطاعت مؤسسة حجة في فترة قياسية إبراز ماتزخر به محافظة حجة من التنوع في التراث المادي واللامادي والتضاريس والمناخ والعمران والنشاط البشري والجمال الفطري والطبيعي المبثوث في كل تفاصيل المكان والزمان  .

- ليس الوصف كالمعاينة ولهذا مرفقا لكم رابط أوبريت مواسم الجود المنشور عبر قناة ديوان حجة الفني على اليوتيوب.:

https://youtu.be/KJfp6rB1YjI

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

نظمت الجامعة اللبنانية الدولية بصنعاء وبالشراكة مع نخبة متميزة من أطباء القلب والاوعية الدموية " الندوة السنوية الثانية لفشل "عضلة القلب" 

وخلال الندوة التي شارك فيها عدد من الأطباء اليمنيين أكد رئيس الجامعة اللبنانية الدولية في اليمن الدكتور رضا هزيمه على أهمية أقامه مثل هذه الندوات العملية لما لها من أهمية بالغة في استعراض المستجدات في طب القلب والأوعية الدموية ولما تمثله من فرصة لتوحيد الجهود وتعزيز المعرفة والاطلاع وتبادل الآراء والخبرات العملية بما يسهم في الارتقاء بجودة الرعاية الصحية المقدمة لمرضى القلب

وأشاد الدكتور رضا هزيمه بصمود اطباء القلب والأوعية الدموية والاستمرار في خدمه ابناء هذا الشعب العظيم رغم الأوضاع المعيشية ورغم الإغراءات التي يتلقونها باستمرار.

واكد الدكتور رضا هزيمة على استمرار الشراكة المجتمعية الفعالة في شتى الجوانب مع مختلف قطاعات المجتمع وعلى مختلف الأصعدة.

واختتم الدكتور رضا هزيمه رئيس الجامعة اللبنانية الدولية  كلمته بأن أوضح أن الجامعة هي صرح لتبادل المعارف والخبرات العلمية  .. متمنياً للندوة العلمية والقائمين عليها والمشاركين فيها التوفيق والنجاح.

وعقب حفل الافتتاح بدأت وقائع الندوة واستعراض أوراقها العلمية والتي تم تقسيمها في جلستين تناولت خلالها الكثير من المستجدات العملية والتي طرأت في جديد طب القلب والأوعية الدموية وفشل عضلة القلب.

وفي الجلسة الاولى استمع الحاضرين الى عدد من الاوراق والعروض العلمية التي قدمها عددا نخبة من أطباء القلب المتميزين تطرقت الى عددا من المحاور الهامة والتي تمثلت أهمها في القاء نظرة عامة حول مرض فشل القلب في اليمن ، والى اهم المعلومات المطلوب معرفتها حول مرض فشل  القلب وأنواعه والتقنيات الحديثه والمتقدمة في معالجة امراض فشل  القلب، والادوية المكتشفة حديثا والدراسات السريرية الحديثة حول معالجة فشل القلب وتأثيرها المحتمل في الممارسات الطبية واهمية التزام الاطباء بإتباع الادلة العلاجية الموثوقة.

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
الإثنين, 23 تشرين2/نوفمبر 2020 17:55

رحلة إلى مديرية الفل والعسل

كتبه

يصف المؤرخ محمد عبدالله العرشي مديرية كعيدنة بانها مصدر الفل العزاني الشهير الذي يصدر إلى كل دول الجوار

بدأ التفكير والتخطيط للرحلة مطلع الأسبوع وذلك بعد أن وصلتني مجموعة من الصور من الشاب المبدع عبدالله دواس وتحتوي على مستحثات لترسبات نباتيه تحولت منذ آلاف السنين إلى صخرية.

فتواصلت بالدكتور حسن سقيل المتخصص في علم النبات والتاريخ الطبيعي وشريكي في الاهتمام بالمتحجرات البحرية والبرية.

والذي اطلع على الصور ووجد فيها أوراق نباتيه واقترح عمل زيارة ميدانية ومعاينتها عن قرب .

وبدأت في التفكير في النزول إلى كعيدنة فتواصلت بالصديق العزيز عبدالملك سهيل الذي كان لي خير معين وقام مشكورا بالتنسيق مع الشيخ النبيل عبدالله أحمد سهيل  امين عام المجلس المحلي بالمديرية ، الذي رحب بنا وبزيارتنا في أي وقت .

فتواصلت بالاخ محافظ المحافظة اللواء هلال عبده الصوفي الذي تفاعل مع الأمر ووعد بأنه إذا واتته الظروف سيكون معنا في الزيارة .

وتواصلت بالاخ حمود غليان مدير عام الآثار ، والصديق العزيز المؤمن النقي المجاهد يحيى محمد المدومي.

وتواعدنا على التوجه إلى كعيدنة فجر يوم الجمعة.

وانطلقنا قبل شروق الشمس ووجدنا النوارس لازالت تلهوا في الحقول في منطقة الخشم .

والهواء المنعش العليل والطريق الخالي من زحام السيارات وحديث رفاق الرحلة.

والحقول الخضراء على جانبي الطريق على امتداد الطريق من الخشم حتى الخميس .

سلكنا من مفرق الخميس باتجاه أسلم وكعيدنة وكان في استقبالنا الشيخ عبدالله سهيل امين عام المجلس المحلي وأحمد بكيلي وعبدالله دواس  ومجموعة من الشباب بعد الهناجر الخاصة بمزارع الدجاج الذي انتشرت في التباب المرتفة عن الوديان.

اتجهنا مباشرة الى وادي بينه حيث الكهوف التي التقط الشاب المبدع عبدالله دواس الصور منها.

صعدنا اليها سيرا على الأقدام يقودنا عبدالله دواس الذي كان مرشد الرحلة حيث وجدنا مجموعة من الكهوف على يمين الصاعد من الوادي وصعدنا منها للأعلى عبر صخرة زلقة حفرت عليها مواضع للأقدام لنلج من مضيق ضيق حوالي مترين ويتسع كلما اتجهنا للداخل وباعلاه منحدر صخري ضيق تقع في يمين الصاعد اليه مغارة ، كانت المتحجرات على يمين الصاعد

ألقى الدكتور حسن نظرة فاحصة على الموقع وبدأ يتفحص خطوط الاوراق بفرح ودهشه وتكفل بالتوثيق المبدع راجح عادل بمفرده بعد أن انشغل العزيز عبدالسلام الاعور وبقية الشباب .

- وضح الدكتور حسن سقيل المراحل التي مرت بها المستحثات حتى صارت إلى ماصارت عليه اليوم.

وأكد انها مستحثات نباتية برية ووجدنا في الجهة المقابلة للكهوف بالأسفل  عدد من اوراق الأشجار المتكلسة وكذلك جذوع اشجار متكلسة وفي أعلى أحد الكهوف شاهدنا مايشبه الثمار المتكلسة.

وأخذ الدكتور حسن سقيل يشرح لجميع من تواجد معنا اسباب التكلس وتحجر النباتات.

واراد بعض الشباب دخول المغارة العميقة فنصحهم كبار السن بعدم المجازفة لانهم شاهدوا قنفذا بري مليء بالأشواك الطويلة يثب من داخل المغارة.

وعاد أحد الشباب بجلد ثعبان كبير من داخل المغارة.

فاجل الشباب المغامرين رغبتهم لاستكشاف المغارة لوقت يتم الاستعداد فيه جيدا وضمان طرد كل الأفاعي والضواري منها.

- التقطنا الصور الجماعية أمام الكهوف الخارجية وتفنن راجح ويحيى المدومي في التقاط الصور.

وتوجهنا إلى مركز مديرية كعيدنة حيث يوجد السوق ، ووفر الطريق الاسفلتي المعبد كل احتياجات الناس بكل يسر وسهولة وانطلقنا من المركز إلى منطقة الجاهلي ومنه إلى المحدة وحصن عزان ومنه الى قمة جبل أسلم ناشر.

حيث يصف العرشي الجبل  بانه يوجد فيه  360 ماجل بعدد ايام السنه.

احتجنا في رحلة الصعود لاستبدال سيارة الدكتور حسن سقيل بسيارة ذات دفع رباعي حيث انتهى الازفلت وصعدنا إلى الأعلى  وقادنا السائق إلى حيث انتهى الطريق الترابي وسرنا على الأقدام حصن عزان .

وتفاجأنا بجمال طاقية المواجل أو كما سماها أحد الشباب طاقية إخفاء المياه والحفاظ عليه حيث يتم تغطية سطح خزان المياه ببناء دائري يضيق كل ما اتسع للأعلى متخذا شكل الظلة المصنوعة من العسف لتغطية الرؤس للوقاية من حرارة الشمس والسماح للهواء بالدخول إلى إلى الراس.

وتستند الأحجار على عقود مصقولة تحمل ثقل الأحجار وتتكفل بسقف وتغطية المواجل وخزانات المياه والحفاظ على الماء من التبخر والتلوث.

هذه التقنية العجيبة لم تنتج بين عشية وضحاها وإنما نتاج تراكم كبير في الخبرة والمواجل والسقايا والبرك منتشرة بكثرة في قمة وسفح الجبل ولايفصلها عن بعضها البعض سوى مسافة قد تقل احيانا إلى أمتار وتتسع إلى العشرات وتتوزع السواقي على جانبي الجبل بنظام بديع يحول دون تبديد أي قطرة ماء واذا شاهدت ساقية فبحث عن المشنة التي تصب إلى البركة بعد التخلص من التراب والرواسب.

هذا النظام الهندسي المحكم ونقر الخزانات في الصخر الاصم من قمة الجبل إلى قاعدته انتج حوالي 360 ماجل حسب روايات الأهالي والمؤرخين .

وفرت لسكان المنطقة المورد الأساسي للاستقرار والحباة.

ولو فرضنا أن كل ماجل يتسع لما نسبته  30 وحدة على أقل تقدير

فسنجد أننا أمام مخزون مائي هائل يعجز عن استيعابه أكبر السدود.

وشبكة القنوات والسواقي المتوزعة على سفح الجبل تم إنشائها للحفاظ على كل قطرة ماء ، وللحيلولة دون تدفق السيول وجرف الأراضي الزراعية.

وهذا العدد الهائل من المواجل تم وفق حسابات دقيقة لتحديد كمية المياه التي تسقط على الجبل في الموسم الواحد.

ولابد أن من قاموا بحفر الخزانات وعمل القنوات قد حسبوا كل شيئ بدقة عالية.

ولهذا انتقلوا إلى ابتكار الطرق الكفيلة بالحفاظ على المياه حتى لا تهوي من أسفل الخزانات أو أحد جدرانه فاستخدموا مادة القضاض لضمان عدم التسرب وشيدوا الظلل أو طاقيات الاخفاء للحفاظ على المياه والحيلوله دون تلوثه.

- وجدنا مسجد أثري مهدم في عزان وبجواره أضرحة تم العبث بها ونبشها وبجوارها من الجنوب الشرقي بركة للوضوء بها سواتر تم تشييدها بطريقة عمرانية غاية في الإبداع .

فالتقطنا لها بعض الصور للذكرى.

وذهبنا صوب أعلى قمة جبل أسلم ناشر البعيدة لنكتشف سر علاقة هذا الجبل بالماء ورغم المسافة الكبيرة التي قطعناها إلى أن لذة الوصول إلى القمة انستنا التعب.

- بمجرد الوصول إلى قمة الجبل  يشعر المرء بالراحة وحالة من النشاط.

ليكتشف مدى قربه من السماء فيصغي لصوت حركة الغيوم وتتجلى لروحه عمق فلسفة الاسلاف الذين اكتشفوا اعمق أسرار الحياة.

يعلو  التبة حصن شيدت احجار هياكل مبانيه بالأحجار الضخمة يحيط به سور متين لازالت جدارانه صامدة في وجه الزمن .

يتكون الحصن من 3 هياكل ضخمة موزعة بشكل مستطيل من الشرقي إلى اللشمال الغربي ليحاكي حركة الرياح ومسار السحب.

 حيث يقف في الشمال الغربي الهيكل الرئيسي المكون من أربع غرف انهارت جدران هيكله إلى الداخل وتفصله عن الهيكل الثاني ساحة ربما كانت ميدان للتدريب فيما مضى والمبنى مكون من صاله واسعة بطول المبنى من جهة السور  المواجه لجبل يفوز ،  و غرف إلى الداخل توجد في احد جدرانه كوى واسعة ،  وفي الجدار الخارجي من جهة الهيكل الأول بقايا قضاض مما يوضح أنها  كانت تستخدم لخزن الحبوب وحالت الأحجار الكبيرة التي تساقطت من اعلى المبنى دون التحقق من ذلك.

وإلى الشرق منه غرف تشبه دشم الحراسة .

تم تكليف أحد الشباب بقياس أبعاد الحصن وطواله من خلال خطوات اقدامه الواسعة فاخبرنا أن عرضه حوالي 24 خطوة أي مايقارب 20 متر تقريبا.

وطوله حوالي 80 خطوه

أي حوالي 70 متر

وأرى ان الهيكل الرئيس كان دار الحكم بينما الهيكل المجاور له جنوبا كان مخزنا للغلال والمباني بطرف الحصن كانت للحراسه.

باسفل الحصن يوجد بركة مستطيله وعميقه بجوارها مسجد قديم لايعلم أحد زمن تشييده لازال بحالة جيده .

افترض انه كان معبدا قديما تم تحويله إلى مسجد كداب اليمنيين في عدم هدم دور العباده وإنما تحويله ليتناسب مع مقتضيات الزمن .

افترض أن عملية ترميم الحصن ستكشف سر فلسفة الاسلاف الذين كان لعبادتهم صلة بالماء والمطر وربما تثبت الحفريات أن هناك شبكة من القنوات تتصل بخزانات المياه الممتدة بطول الجبل وربما يوجد هناك خرائط تتضمن ذلك.

اسطورة جبل الماء الذي شيده الاسلاف في جبل ناشر مرتبطة بالسلم وربما تعود لفترة ماقبل الأديان وبداية التوحيد وزمن الملك ناشر النعم الذي حكم بعده الملك شمر يهرعش إلذي يتفق المؤرخين انه حكم بعد الملك ناشر النعم والذي سميت منطقة قفل شمر نسبة اليه ، وهذه الفرضية تحتاج إلى تماثيل ونقوش بالخط المسند لاثباتها.

 

ولايوجد بالموقع أي مذبح لتقديم القرابين.

وتكمن أسطورة جبل الماء في تحقيق التوازن البيئي الذي تولت المياه المحفوظة توفيره.

لهذا تنبت الخضرة والأشجار على جانبي الجبل ليتكفل الغطاء النباتي الأخضر بجذب السحب للانهمار.

وتتكفل المياه المخزونة في صدر الجيل بتوفير الرطوبة التي يحتاج إليها الغطاء النباتي.

والاعتدال والاقتصاد الشديد في استخدام المياه يوفر مقومات النماء والتطور للإنسان والكائنات الحية التي تعيش في محيطه البيئ.

وهذا التوازن المطلوب لاستمرار الحياة هو السمة البارزة في مديرية كعيدنة وهو مصدر تنوع الغطاء النباتي الذي جعل مديرية كعيدنة أحد أهم المناطق الخصبة للنحل وانتاج أجود أنواع العسل.

- وما شاهدته في عزان من زراعة القات يهدد معادلة التوازن بالزوال فالقات يستنزف المخزون المائي في فترة وجيزة والسموم التي يحتاج اليها ستؤدي إلى رحيل النحل الذي يعتبر مصدر الخصب والتنوع في الغطاء النباتي.

عندما تشاهد مركز مديرية كعيدنة من برج الجاهلي هذا البرج الشامخ والذي يقدر بحوالي 7×7 متر

ترى الحصون والقلاع والقصيب التي تحيط بمركز المديرية والتي تعتبر خط الدفاع الأول عن المركز وتحول دون وصول الاعداء اليه من أي اتجاه.

وهذا سر اجتماع أبناء كعيدنة فمهما اختلفت مشاربهم إلا أن حب كعيدنة يجمعهم ، ولذا تجدهم يتنافسون في خدمتها.

ويكمن السر الآخر في ازدهار مديرية كعيدنة في مهارة ابنائها في التجارة والزراعة وتنوع الأنشطة والتضاريس ولهذا مهما اختلفوا إلا أن المصالح المشتركة محل إجماع الجميع.

- تشييد المباني الفاخرة على سفوح جبال المديرية يظهر مدى ارتباطهم بمديريتهم وانها أثمن واغلى من كل الحواضر.

- انخراط ألكثير من أبناء المديرية في التجارة يوضح حالة التمدن والتراكم الحضاري لدى أبناء كعيدنة فالتجار هم القوة التي تؤسس للحضارة في كل المجتمعات وهذا سر الوعي العالي لدى أبناء مديرية كعيدنة.

والامكانات المالية لدى أبناء كعيدنة تؤهلهم للعب دور كبير في الحركة التجارية والجانب الاقتصادي في محافظتي حجة والحديدة وعلى مستوى الوطن وذلك إذا وجد العقل التجاري القادر على إيجاد إطار جاذب لكل رؤس الأموال في المديرية.

- انتزعني اتصال مضيفنا الشيخ الكريم الشهم عبدالله أحمد سهيل امين عام المجلس المحلي من الأفكار السابقة معلنا أننا قد تاخرنا على الغداء.

فهبطنا من قمة جبل الماء من طريق مختصرة وتجددت طاقة كل من انهكهم التعب وبحثنا في نزولنا عن الفل العزاني الشهير الذي ذكره المؤرخ العرشي والذي كانت تشتهر به مديرية كعيدنة.

ففوجئنا بانه لم يتبقى سوى 3 شجرت فل معمرات وان القات حل بديلا عن الفل والبن .

وهذا يستوجب من أبناء مديرية كعيدنة الحفاظ على مقومات التوازن الذي تاسست عليه مقومات الحياة في هذه المديرية منذ الأزل قبل أن يبتلعها القات وهم عنه غافلون.

- لقد غمرنا الشيخ عبدالله سهيل بمأدبة غداء عامرة تجسد حب هذا البيت للعطاء والكرم.

وسعدت بلقاء الشيخ يحيى علي موسى ممثل المجلس المحلي بالمحافظة الذي تربطني به صداقة عميقة.

وقيلنا في الديوان الكبير الذي كنا نظن انه سيظل فارغا ولكن لم تمر سوى ساعة من الزمن حتى امتلاء بالمواطنين الذي لمست من تدفقهم اليه مدى محبتهم لأهل الدار وتقديرهم للشيخ الوالد أحمد سهيل الذي يعتبر رجل التنمية الأول في المديرية.

 وادركت أهمية أن يدير شئون المجتمع التجار ، فكما لم يمل مضيفنا من القيام للسلام على عشرات الوافدين للديوان والترحيب به ومصافحتهم وملاطفتهم ومبادلتهم الحب بالحب تذكرت أن التاجر الناجح هو صاحب الصدر الواسع الذي يسعى لإرضاء كل الاذواق ولا يضيق صدره منهم ابدا.

وهكذا هم التجار عندما يتصدرون الشأن العام.

نقلتني كلمة المؤمن المجاهد العزيز يحيى المدومي عن عظمة الجهاد والتصدي للأعداء ورفد الجبهات بالمال والرجال من كل تلك التأملات.

ورغم بساطة منطقه إلا أن انجذاب الناس له يكشف قوة الصدق وان المؤمن الصادق قادر على التأثير في المجتمع بغض النظر عن اسلوبه وثقافته فالناس أصبح لديها قدرة عالية على التمييز والفرز.

ولو أن هناك من استثمر حالة الإنجاب الشديد من الناس لحديث هذا المؤمن النقي لجمع في دقائق معدودة مئات الالاف ولسلمها الناس عن طيب خاطر.

ولكن المؤمنين الصادقين لا يستثمرون انجذاب الناس ويبيعون ايمانهم ومصدر قوتهم بغرض زائل.

- غادرنا مركز المديرية قبل الغروب وانشرحت صدورنا لرؤية تنوع أشجار الغطاء النباتي في المديرية وشاهدت جبلا يحيط بها ليمنع عنها التصحر والكثبان الرملية والهواء الضار بتنوع غطائها النباتي وتنوع أفكار وأعمال ابنائها الذين مهما تباينت أفكارهم إلا أنهم يحيطون بكعيدنة بجبال المحبة والنقاء التي تحيط بها تضاريسها

- تذكرت في الطريقة تلك الحكاية التي رواها أحد الشباب التي رافقونا عن الرجل الذي خرج من معبد اله السماء ورب الماء المقدس ودخل في احد السراديب وكيف استضافه أهل السراديب وظلوا يطعمونه طعام بلا ملح لايام.

وعندما قرر العودة إلى أهله وبيته وجد نفسه أمام البركة التي بجوار المعبد ، وملاحظة ذكر أن طعامهم بلا ملح يوضح فلسفة الاسلاف ومؤسسي جبل الماء في الحفاظ والحرص على الماء وانه أحد أسباب العطش وتبديد الماء.

- وتذكرت قصة الشيخ الكبير عن الوحش الذي دخل إلى أحد المغارات وظل الصياد ينتظر خروجه لايام ولكنه لم يعد.

لينبه الشباب المندفعين لدخول المغارة بالعواقب الوخيمة لكل من اندفع بعاطفته باتجاه المجهول.

كان للعزيز حمود غيلان أثر واضح ودور كبير في التركيز على أجمل مافي الرحلة ونسيان التعب .

- استطاع الدكتور حسن سقيل الاستئثار بمسامع الناس عند تفسيره لسبب تكون المستحدثات النباتية والناتجة عن تدفق مياه الوادي كنهر جاري نمت على جانبيه الاشجار  فتسللت المياه الى انسجة الاشجار حتى غمرتها وترسبت عليها السليكات والاملاح المعدنية فطبعت الاوراق والجذوع بطينة تلك الاملاح واصبحت قالب لـٍهآ ومع مرور ملايين السنين وتراجع منسوب مياه الوادي حتى جفت وتبخرت المياه من نسيج الاوراق والجذوع والفروع وبقت الاملاح الرسوبيه وتشكلت على هيئة النباتات التي طمرت في هذا الراسب حدث ذلك في عصور قديمة قبل مئات الملايين من السنين كانت هذه المتحجرات واضحه ومحتفظة بشكل ونوع النبات ومن هذه الانواع نبات اللصف او الكبار Capparis spinosa كما في الصورة المرفقه ويحتاج الموقع الى دراسة مستفيضة لجميع الانواع الاخرى ونعتقد بان هناك متحجرات حيوانيه لابد من دراستها وإبراز اهميتها بالنسبة للعلم ودور أبناء المنطقة في حمايتها والحيلولة دون العبث بها.

- كان ضمن برنامجنا زيارة حصن الكركون ولكن حال الوقت دون ذلك .

أتمنى أن أكون قد وفقت في هذه العجالة من رسم صورة واضحة عن الرحلة وابرز ما شاهدت فيها والمعذرة عن الإطالة .

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
الصفحة 1 من 15

عنوان موقع صوت الشورى

 صنعاء - شارع العدل  تقاطع شارع الزراعة
أمام محكمة بني الحارث ، جوار قاعة ابن الأمير

البريد الإلكتروني:
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

هاتف:

967-777597797+
226773 -1- 967 +
فاكس:
564166 -1- 967 +

هيئة تحرير الموقع

رئيس التحرير

خالد حميد الشريف

المحررون

إبراهيم الحبيشي        محمد المطاع

ألطاف عبد الله        نجوى فؤاد سعيد

محمد الزرقة

تسجيل دخول المدير

تسجيل دخول المحررين