آخر الأخبار

حقوقنا

حقوقنا (41)

كشف تقرير حقوقي حديث عن استشهاد 3825 طفلاً وطفلة وإصابة 4157 آخرين جراء الحرب التي يشنها تحالف الاحتلال بقيادة السعودية على اليمن منذ سبع سنوات ..

وكشف التقرير الصادر الخميس عن منظمة انتصاف لحقوق المرأة والطفل إصابة( 5559) طفلاً وطفلة بإعاقات مختلفة جراء الحرب.

 وأضاف أن عدد الحالات المصابة بالأورام بين أوساط الأطفال خلال سنوات الحرب بلغت 71 ألف إصابة.

وتابع التقرير أن أكثر من ثلاثة مليون طفل يعانون من سوء التغذية فيما يموت أكثر من ثلاثمائة طفل كل يوم جراء الحرب والحصار..

مشيراً إلى أن هناك أكثر من ثلاثة آلاف طفل يعانون من التشوهات الخلقية فيما يحتاج أكثر من ثلاثة آلاف آخرين لعملية قلب مفتوح خارج اليمن.

ولفت التقرير إلى أن إغلاق مطار صنعاء الدولي منع أكثر من ثلاثين ألف طفل مصاب بأمراض مزمنة مختلفة من السفر للعلاج في الخارج .. وهناك اثنين مليون طفل يمني خارج المدارس فيما نصف مليون آخرون تركوها تماما منذ بدء الحرب ..

وحمل التقرير الحقوقي تحالف الاحتلال بقيادة السعودية والأمم المتحدة المسؤولية الكاملة تجاه ما يتعرض له اليمن عموما والأطفال خصوصا من استهداف ممنهج .. وطالب التقرير بسرعة إيقاف الحرب ورفع الحصار وفتح المطارات أمام المرضى اليمنيين سيما الأطفال منهم ..

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

بين الفينة والأخرى نسمع ونتابع عن جرائم يندى لها جبين الوطن لم تحدث لا في الزمن البعيد ولا في الزمن الماضي وهي غريبة جدا بكل تفاصيلها على مجتمعنا اليمني المسالم ، آخرها قضية الشهيد عبد الملك السنباني التي تحولت الى قضية رأي عام ابكت اليمنيين ووحدة الجرح والتقت كل ردود الافعال على ادانتها واستنكارها والمطالبة بضبط الجناة وانزال القصاص الشرعي بحقهم.

الجريمة الوحشية والبشعة بحق الشهيد عبدالملك السنباني صورة من المشهد العام لوطن مثخن بالجراح يصحوا على كارثة وينام على نكبة ومابينهما يقتات الماسي ويتجرع الالم وطن تقتله الحرب ويخنقه الحصار سدت بوجهه جميع المنافذ ولم يبقى امامه الا منفذ واحد واتجاه اجباري يقود للهلاك المغادر منه مولود والداخل اليه مفقود انه مطار عدن المفخخ بمليشيات القتل والنهب وقطاع الطرق واقع اوجده تحالف الاحتلال على اليمن ويحرسه ليبقى فخا يصطاد البسطاء في الحل والترحال ماساة الشهيد عبد الملك السنباني واحدة من ماسي كثيرة غير انها كانت الاقسى والابشع لان ضحيتها شاب حلق بعيدا يبحث عن احلامه في بلد الفرص والاحلام وحين عاد يحمل معه ماتمكن من تحصيله من احلامه البسيطة الى وطن تحولت احلامه الى كوابيس تخطفت روحه وشقاء العمر ايادي الغدر والخيانة والارتزاق قبل ان يحط رحاله بين اهله وذويه الذين قاسموه مرارة الغربة وامال العودة والهناء والاستقرار     واذا كان مصير الشهيد عبدالملك السنباني معلوما فان  مصائر غيره ممن تخطفتهم مليشيات تحالف الاحتلال لاتزال مجهولة وحولها الاف علامات التعجب والاستفهام  هذه الجريمة التي وحدت الجرح وابكت كل اليمنين الذين وجدوا انفسهم جميعا مشاريع ضحايا في دائرة الاستهداف اهدافا سهلة لادوات القتل الرخيص  اذا لم تصل يد العدالة للقتلة فستحل على الجميع لعنات قانون الغاب وللناس المذلة وعلى الارض الخراب

قبائل عنس، احدى بطون قبيلة مذحج الكبرى، أعلنت عن تحركات تصعيد جادة على طريق القصاص من مقترفي جريمة اختطاف وتعذيب وقتل الشاب اليمني العائد من الولايات المتحدة الامريكية عبر مطار عدن الدولي، عبدالملك السنباني، ونهب امواله، الاثنين الفائت، وهو في طريقه إلى العاصمة صنعاء. وحمَّل بيان صادر عن قبيلة عنس بمحافظة ذمار التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن مسؤولية الانفلات الامني في المحافظات المحررة جنوبي البلاد، وانتشار ما سماه "عصابات مسلحة تواصل ارتكاب شتى أنواع الجرائم بالملابس العسكرية وسيارات الجيش والأسلحة واستخدامها في إرهاب المواطنين".وتابع البيان إن كل تلك الجرائم الوحشية وغير المشروعة هي بتخطيط دول العدوان والشرعية". مؤكدا أن "كل الخيارات مفتوحة وسيتم الإعلان عن خطوات تصعيدية على ضوء ما يستجد من جانبه، علق المحامي عبدالملك احمد السنباني، عم الضحية الشاب المغترب عبدالملك السنباني، على جريمة اختطاف وتعذيب وقتل ابن اخيه، في منشور على حائطه بموقع "فيس بوك" بوصف الجريمة "عدوانا وجريمة حرابة نكراء لا سابق لها"، مؤكدا أن لا تنازل عن القصاص حدا وتعزيرا للقتلة.

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

كشف تقرير أمني حديث عن رصد ألف واربعمائة وإحدى وتسعين جريمة وحالة انتهاك لحقوق الإنسان في المحافظات الجنوبية المحتلة خلال الفترة من أبريل وحتى يوليو من العام الجاري. التقرير الصادر عن المركز الاعلامي للمحافظات الجنوبية أفادت بأن الجريمة المنظمة ارتفعت في محافظات عدن وأبين ولحج وشبوة وحضرموت إلى مستويات غير مسبوقة وتعكس حالة الانفلات الأمني وخروجه عن سيطرة السلطات الموالية للاحتلال، موضحا بأن من بين الجرائم المرصودة ثمانين عملية اغتيال وخمسا وتسعين محاولة اغتيال فاشلة وسبعا وثمانين جريمة اختطاف واخفاء قسري..

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

أعلن الاتحاد العالمي للجاليات اليمنية الشروع في إجراءات قانونية ضد القرارات التي اتخذتها السلطات السعودية بطرد وترحيل آلاف اليمنيين من جنوب وشرق المملكة.. وقال الاتحاد في بيان إن الرياض اتخذت قراراً مجحفاً بحق العمالة اليمنية تهدف من خلاله في المرحلة الأولى إلى طرد 800 ألف من العاملين بعقود عمل رسمية وإقامات نظامية لافتا إلى أنه بدأ بإجراءات قانونية لمقاضاة السعودية أمام المحاكم الدولية لضمان تعويض كل متضرر بحسب القانون الدولي وأوضح الاتحاد أنه تواصل مع محامين دوليين لإعداد ملفات المتضررين من هذه القرارات والرفع بها إلى منظمة العمل الدولية والجهات ذات العلاقة.

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

عنوان موقع صوت الشورى

 صنعاء - شارع العدل  تقاطع شارع الزراعة
أمام محكمة بني الحارث ، جوار قاعة ابن الأمير

البريد الإلكتروني:
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

هاتف:

967-777597797+
226773 -1- 967 +
فاكس:
564166 -1- 967 +

هيئة تحرير الموقع

رئيس التحرير

خالد حميد الشريف

المحررون

إبراهيم الحبيشي        محمد المطاع

ألطاف عبد الله        نجوى فؤاد سعيد

محمد الزرقة

تسجيل دخول المدير

تسجيل دخول المحررين