الخميس, 01 آب/أغسطس 2019 16:39

كلمة الاحزاب والقوى السياسية في فعالية تأبين فقيد اتحاد القوى الشعبية والوطن المناضل محمد عبدالرحمن الرباعي

كتبه  خاص - صوت الشورى:
قيم الموضوع
(0 أصوات)

القى الأستاذ محمد الزبيري الأمين القطري لحزب البعث العربي الاشتراكي قطر اليمن كلمة الاحزاب والقوى السياسية في فعالية تأبين المناضل الراحل محمد عبدالرحمن الرباعي، فيما يلي نصها:

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين نحمده ثناءً وشكراً ونصلي على سيدنا محمد وآله وصحبه أجمعين.

نرحب بكم جميعاً نيابة عن الأحزاب والقوى والتنظيمات السياسية.. نعزيكم بوفاة المغفور له بإذن الله الأستاذ محمد عبدالرحمن الرباعي الذي نجتمع اليوم في اربعينيته احياء وذكرى وعظة.. احياء لأنه كان ممن اسهموا في بناء حروف التكون الفكري والسياسي والثقافي للحركة الوطنية منذ مطلع الخمسينيات ومثل أحد أعمدة نضالها.. لهذا إن احياء هذه الذكرى هي استحضار لتاريخ طويل من النضال الوطني وبطولاته ومراحله الهادفة إلى بناء الدولة اليمنية الحديثة دولة المؤسسات والديمقراطية والتداول السلمي للسلطة دولة مستقرة ومستقلة يستظل تحت ورافها كل اليمنيين من سيئون الى صعدة ومن البحر إلى البحر دولة موحدة تجسد المعاني الحضارية والقيم لتكون صورة لتاريخ يمني ناصع.

لقد قدمت الحركة الوطنية خلال مراحل نضالها رجال صنعوا التاريخ وجسدوا روحه وحريته وعدله وبنوا في عقول اجيالنا مارد التمرد على الظلم والفساد فلم يعد اليوم مقبول الارتهان والمهادنة في قضية الوطن.

إننا عندما نودع أحد زعماء الحركة الوطنية نودعه جسداً لكننا معنيين بالاستمرار في تحقيق الأهداف الوطنية التي رسموها وقدموا من أجلها قوافل الشهداء.


ذكرى لمواقف سطرها الاستاذ محمد الرباعي..

لقد كرس حياته ونضاله من أجل تحقيق الوحدة اليمنية فوقع على اتفاقية القاهرة وشارك في صياغة الدستور وتجسيد الثوابت الوطنية التي تلتف حولها كل القوى ووضح معانيها.. أسس مع الاستاذ جارالله عمر وقيادة الاحزاب الوطنية أول تجربة وطنية في العمل الوطني (تكتل المشترك) كتكتل سياسي سلمي معارض بمشروع وطني وقواسم مشتركة هدف إلى تكريس التداول السلمي للسلطة التي عمودها الديمقراطية وبناء دولة النظام والقانون.. ظل يعارض الحروب الأهلية بما فيها الحروب الست في صعدة وكذلك حرب 94م وغيرها معتبراً ان الصراع السياسي يقوض أسس الدولة ودعا للحوار لحل الخلافات السياسية.

ومن هذا المنطلق رفض الذهاب إلى مؤتمر الرياض الذي أجاز العدوان مبدياً معارضته للعدوان.

أشاد بالرؤية الوطنية لبناء الدولة المدنية الحديثة مؤكداً ان على القوى السياسية توظيف ما أنجزه الشعب اليمني وحركته الوطنية من تغيير وصمود وتراكم تجاربه ليكون أساساً لنهضته واستقراره ووضع حد لمسلسل الصراعات.

نشير هنا إلى أنه من مؤسسي اتحاد القوى الشعبية عام 1961م ويعتبر اتحاد القوى من الاحزاب التاريخية التي ثبتت على المواقف وعاصرت الأحداث الوطنية.

 

محطة عظة

لقد أدرك الأستاذ محمد الرباعي وهو يقود المشترك أن الصراع على السلطة عندما يتحول إلى صراع على المصالح والمنافع تضيع معه مصالح الشعب ونضال قواه السياسية ويتعرض الوطن لمخاطر عدة تهدد أمنه واستقراره.

إن الاخطاء والأنانية وحب الذات قد دفعت بالوضع الوطني إلى ما نحن فيه.

إننا اليوم بحاجة إلى:

1-تصحيح تاريخ الحركة الوطنية بالصمود والتلاحم والوقوف بوجه العدوان ونزع النتوءات منه لتكون الوجهة نحو الوطن.

2-الالتفاف حول المشروع الوطني "الرؤية الوطنية" في بناء الدولة المدنية اليمنية المستقلة التي تحمل بمضامينها وجهة نظر كل القوى وتحقق طموحات كل اليمنيين.

3-إن المتغيرات في الخارطة السياسية الوطنية تقتضي قيام جبهة وطنية واسعة تضم كل القوى لمواجهة المشاريع الصغيرة ودفاعاً عن المشروع الوطني الكبير ووحدته واستقلاله واستقراره.

4-سرعة تشكيل وحدة المصالحة الوطنية كمدخل لاجراء مصالحات واسعة داخلية وخارجية للحفاظ على النسيج الاجتماعي وتماسكه.

الاخوة والاخوات:

اليوم الوطن يقدم فلذات أكباده دفاعاً عنه فيجب ان نحول تعازينا إلى عامل قوة ونحن اليوم رغم عزاءنا لآل الأستاذ محمد الرباعي وذويه وافتقاد الوطن لأحد معالمه فإن الاستفادة من تجميع محطات تاريخه النضالي واجب لتكون محطة للاستفادة والعظة لرسم مستقبل أجيالنا.

رحمة الله تغشاك أستاذنا محمد الرباعي وألهم أهله وذويه وشعبنا الصبر والسلوان..

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
تم قراءته 714 مره

وسائط

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

عنوان موقع صوت الشورى

 صنعاء - شارع العدل  تقاطع شارع الزراعة
أمام محكمة بني الحارث ، جوار قاعة ابن الأمير

البريد الإلكتروني:
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

هاتف:

967-777597797+
226773 -1- 967 +
فاكس:
564166 -1- 967 +

هيئة تحرير الموقع

رئيس التحرير

خالد حميد الشريف

المحررون

إبراهيم الحبيشي        محمد المطاع

ألطاف عبد الله        نجوى فؤاد سعيد

محمد الزرقة

تسجيل دخول المدير

تسجيل دخول المحررين