آخر الأخبار

الأربعاء, 10 تموز/يوليو 2019 17:06

ضابط في اللواء 156 يعود إلى خندق مواجهة التحالف والعزي يدعو للاستفادة من قرار العفو قبل انتهاء مدته

كتبه  صوت الشورى - متابعات:
قيم الموضوع
(0 أصوات)

التحق قائد عسكري آخر بالآلاف ممن سبقوه إلى الانسحاب من صفوف التحالف، بانشقاقه عن ما يسمى “اللواء 156” في اليتيمة بمحور الجوف، وعودته إلى العاصمة صنعاء وانضمامه إلى خندق مواجهة التحالف والتصدي له.

وأعلن المقدم ضابط أمن واستخبارات اللواء 156 المقدم فيصل أحمد محمد العفيف، أمس الثلاثاء انسحابه من صفوف مسلحي التحالف وعودته إلى صنعاء. مستفيداً من قرار المجلس السياسي بالعفو العام.

العفيف عزا انسحابه من صفوف التحالف إلى ما سماه “التعرض للخديعة والاغترار بأناس ليسوا صادقين”. مضيفاً في تصريح صحافي لدى وصوله العاصمة صنعاء: “أنا مع من يدافعون عن البلد”.

وأوضح المقدم فيصل العفيف أنه وجد ترحيباً بعودته “وتم تسهيل العودة بعد الاتصال برقم الهاتف الذي خصصته وزارة الدفاع في حكومة الإنقاذ لمن يريد العودة من صفوف التحالف إلى صف الوطن”.

كاشفاً عن “عودة أكثر من 215 مقاتلاً من أبناء وصاب العالي من صفوف التحالف وسيلحق بهم الكثيرون”. مضيفاً: “أكثر المقاتلين يرغبون بالعودة لكن هناك دعاية تروج بأن العائدين سيتعرضون للأذى والسجن”.

وقال المقدم فيصل العفيف في ختام تصريحه: “ثبت لنا أن هذه الدعايات لا أساس لها من الصحة. وهناك خلافات في صفوف قيادات المقاتلين مع التحالف ونهب لرواتبهم وأكثرهم سيعودون إلى صنعاء، قريباص”.

وحسب "وكالة الصحافة اليمنية" يأتي انسحاب المقدم العفيف من صفوف التحالف ووصوله العاصمة صنعاء بعد أيام من انسحاب العقيد عبدالمجيد أبو حاتم، المعين من المستقيل والمنتهية ولايته هادي وكيلا لمحافظة صنعاء، من صفوف التحالف، وعودته الى العاصمة صنعاء.

الى ذلك دعا نائب وزير الخارجية في حكومة الإنقاذ حسين العزي المستهدفين بقرار العفو العام والمتطلعين لتصحيح مواقفهم إلى الاستفادة منه قبل انتهاء فترة سريانه.

وقال العزي في تغريدة له على منصة “تويتر” منتصف ليل أمس الثلاثاء: “بقي أشهر فقط من فترة العفو العام التي أعلنتها القيادة السياسية، نتمنى للمغرر بهم ولكل المتطلعين لتصحيح مواقفهم أن يستفيدوا منها”.

العزي، وهو رئيس دائرة العلاقات الخارجية في المكتب السياسي لأنصار الله، تابع قائلاً: “ليس للحكومة من شرط على المغرر بهم سوى احترام القانون والتخلص التام من درن الارتباطات والمواقف المشبوهة”.

واختتم نائب وزير الخارجية في حكومة الإنقاذ حسين العزي تغريدته، قائلاً: “شكراً لقيادتنا الحكيمة ولكل من يروم الإخاء ويرمي ببصره أقصى القوم”.

م.م

 

 

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
تم قراءته 72 مره

وسائط

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

عنوان موقع صوت الشورى

 صنعاء - شارع العدل  تقاطع شارع الزراعة
أمام محكمة بني الحارث ، جوار قاعة ابن الأمير

البريد الإلكتروني:
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

هاتف:

967-777597797+
226773 -1- 967 +
فاكس:
564166 -1- 967 +

هيئة تحرير الموقع

رئيس التحرير

خالد حميد الشريف

المحررون

إبراهيم الحبيشي        محمد المطاع

ألطاف عبد الله        نجوى فؤاد سعيد

محمد الزرقة

تسجيل دخول المدير

تسجيل دخول المحررين