السبت, 06 نيسان/أبريل 2019 13:30

الهدف من استهداف العدوان للنازحين في بني حسن مديرية عبس مميز

كتبه 
قيم الموضوع
(0 أصوات)

يهدف العدوان من استهدافه للنازحين في مديرية عبس إلى خلق كارثة إنسانية يصعب احتوائها .

وذلك لان مديرية عبس أصبحت  مأوى لحوالي 489968 نسمة.

هم عدد سكان مديرية عبس  والمديريات الحدودية الخمس التي دمرها العدوان ( حرض ، ميدي ، مستبا ، بكيل المير ، حيران)

اضافة الي النازحين اليها من مديريات الحديدة وصعدة.

مما يكشف حجم الكارثة التي يسعى العدوان ومرتزقته  الى انتاجها

- واستهداف العدوان لمخيمات النازحين في منطقة بني حسن والبداح والمنجورة وتشريدهم منها  لغرض خلق حالة من الهلع والخوف وتدمير مناطق النزوح الاولى واجبار النازحين علي البحث عن مناطق اخرى ، وهذا سيتسبب بضياع وتلف ادواتهم وفراشهم ، وموادهم التموينية وتكليفهم اعباء تفوق طاقتهم تتمثل في  مصاريف النقل وشراء اعمدة وطرابيل وفرش وووالخ والانتقال الي مناطق جديدة غير مجهزة ولايوجد فيها خيام ولا مياه ولاصرف صحي ، ويحتاج توفيره الي وقت وجهد ووالخ مما يؤدي الي تفشي الامراض والاوبئة مما يعرض حياة الالاف من النازحين للخطر ، وسيحصد اي وباء اذا انتشر في مديرية عبس الاف الضحايا.

كما ان العدوان باستهدافه للنازحين في مديرية عبس التي تحوي اكبر تجمع للنازحين في اليمن ، يحاول جس نبض المجتمع الدولي والمنظمات العاملة في المجال الحقوقي والانساني ، وعلي ضوء ردة فعلها سيقرر ماهي الخطوة التالية التي سيقدم عليها.

فان لم تكن ردة الفعل قوية  ، فان العدوان سيتجرأ على استهداف مديرية عبس ، ليرتكب بذلك اكبر جريمة في التاريخ ويخلق كارثة هي الاولى من نوعها .

ولهذا على كل ابناء اليمن الاحرار الوقوف بقوة ضد قصف مخيمات النازحين في بني حسن والمنجورة والبداح وادانة واستنكار ورفض ذلك وتحميل دول العدوان مسئولية الكارثة ومطالبة كافة المنظمات المحلية والدولية بالقيام بدورها في ادانة الاعتداء علي مخيمات النازحين وفضح اهدافه ، واعتبار صمت المنظمات عما حدث للنازحين في بني حسن والمنجورة والبداح تواطأ واضح مع العدوان ومشاركة له في جرائمه وانتهاكاته.

ولولا صمتها لما تجرأ العدوان على قصف  النازحين ،  وتتحمل معه تبعات كل ما سيرتكبه العدوان في مديرية عبس من الجرائم .

- واعتبار المجتمع الدولي شريكا للعدوان في الابادة التي يتعرض لها النازحين في مديرية عبس محافظة حجة.

#تفاعلوا لايقاف الكارثة

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
تم قراءته 273 مره

وسائط

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

58 تعليقات

  • تعليق curry 4 الثلاثاء, 09 تموز/يوليو 2019 20:11 مشارك من قبل curry 4

    Thanks a lot for giving everyone such a superb chance to read in detail from this web site. It's usually very terrific plus full of a good time for me personally and my office acquaintances to visit your site a minimum of three times weekly to find out the newest things you have. Of course, I am also actually fascinated with your striking hints you give. Selected 4 facts in this posting are ultimately the very best we have all had.

    تبليغ
  • تعليق adidas gazelle sale الثلاثاء, 09 تموز/يوليو 2019 06:49 مشارك من قبل adidas gazelle sale

    I as well as my guys have been reviewing the good information from your website while then developed an awful feeling I had not expressed respect to you for those strategies. All the people are actually as a result happy to study all of them and already have in reality been having fun with them. Appreciation for actually being quite helpful and then for making a choice on this sort of cool issues millions of individuals are really needing to discover. Our own honest regret for not saying thanks to earlier.

    تبليغ
  • تعليق goyard handbags الإثنين, 08 تموز/يوليو 2019 20:27 مشارك من قبل goyard handbags

    I want to show my affection for your kindness for folks who should have guidance on that question. Your real dedication to getting the solution up and down was remarkably powerful and has encouraged individuals like me to realize their ambitions. The important facts indicates this much a person like me and somewhat more to my office workers. Best wishes; from each one of us.

    تبليغ
  • تعليق yeezy boost 350 v2 الإثنين, 08 تموز/يوليو 2019 06:48 مشارك من قبل yeezy boost 350 v2

    Thanks for your entire efforts on this web page. My daughter takes pleasure in carrying out investigation and it is obvious why. I learn all about the compelling method you render both useful and interesting strategies via your web site and even strongly encourage response from some others about this content then our own simple princess is starting to learn so much. Take advantage of the remaining portion of the new year. You're the one performing a fantastic job.

    تبليغ
  • تعليق yeezy boost 350 الأحد, 07 تموز/يوليو 2019 20:46 مشارك من قبل yeezy boost 350

    This site is mostly a walk-by way of for all of the info you wanted about this and didn抰 know who to ask. Glimpse right here, and also you抣l definitely uncover it.

    تبليغ
  • تعليق birkin bag الأحد, 07 تموز/يوليو 2019 01:12 مشارك من قبل birkin bag

    I precisely desired to say thanks once again. I do not know the things I would've sorted out without the entire information revealed by you over such a subject. It truly was a real terrifying scenario in my position, nevertheless viewing a new professional approach you dealt with it forced me to cry over fulfillment. I am just happier for the guidance and expect you recognize what a great job you are doing educating many people via your blog. Most probably you've never encountered any of us.

    تبليغ
  • تعليق nike air max 97 السبت, 06 تموز/يوليو 2019 15:38 مشارك من قبل nike air max 97

    I am writing to let you know of the beneficial discovery my girl encountered browsing your webblog. She discovered such a lot of things, including what it is like to possess a great teaching heart to let the others smoothly gain knowledge of a number of impossible subject areas. You really did more than her expected results. Thank you for providing these insightful, trusted, revealing and as well as easy tips on that topic to Emily.

    تبليغ
  • تعليق moncler jacket السبت, 06 تموز/يوليو 2019 00:59 مشارك من قبل moncler jacket

    I precisely wanted to appreciate you all over again. I am not sure what I might have undertaken in the absence of these ways provided by you concerning such a problem. It seemed to be a very depressing dilemma in my opinion, nevertheless seeing a specialised tactic you treated the issue made me to jump for delight. I will be grateful for the support and thus expect you really know what a powerful job you're putting in training the others all through your blog. Probably you have never got to know any of us.

    تبليغ
  • تعليق curry 6 الجمعة, 05 تموز/يوليو 2019 16:15 مشارك من قبل curry 6

    Thank you a lot for giving everyone a very spectacular opportunity to read in detail from this site. It can be so fantastic and also full of fun for me and my office mates to search your website minimum thrice every week to read through the latest things you have got. And indeed, we're usually astounded with all the magnificent creative ideas you give. Certain 3 tips in this article are undeniably the most impressive I've ever had.

    تبليغ
  • تعليق coach factory outlet الجمعة, 05 تموز/يوليو 2019 01:15 مشارك من قبل coach factory outlet

    I have to convey my respect for your kindness giving support to individuals that actually need help on this important concept. Your very own dedication to getting the message along became unbelievably functional and has in most cases enabled workers like me to reach their desired goals. Your own warm and helpful guide means a great deal a person like me and a whole lot more to my office colleagues. Many thanks; from each one of us.

    تبليغ

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

عنوان موقع صوت الشورى

 صنعاء - شارع العدل  تقاطع شارع الزراعة
أمام محكمة بني الحارث ، جوار قاعة ابن الأمير

البريد الإلكتروني:
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

هاتف:

967-777597797+
226773 -1- 967 +
فاكس:
564166 -1- 967 +

هيئة تحرير الموقع

رئيس التحرير

خالد حميد الشريف

المحررون

إبراهيم الحبيشي        محمد المطاع

ألطاف عبد الله        نجوى فؤاد سعيد

محمد الزرقة

تسجيل دخول المدير

تسجيل دخول المحررين