الأحد, 30 تشرين1/أكتوير 2016 13:42

المدرِّبة البريطانية "فيليب ثورن": يجب أن يرى العالم منتجات اليمنيات

كتبه  صقر الصنيدي
قيم الموضوع
(15 أصوات)

في مدينة "فرانكفورت"الألمانية أخذت شابة بريطانية تكرر نظراتها إلى عددٍ من المنتجات الحرفية المصنوعة يدوياً وهي تردد: "قطع جميلة.. كانت ستبدو أجمل لو أنها أكثر عصرية".

كانت تلك القطع المتنوعة بين حقائب النساء وسُفر الطعام من صنع يمنيات شاركن في الجناح المخصص لليمن في معرض "تندنس ميسا" السنوي.
وكانت تلك الشابة "فيليب ثورن"- التي تمتلك شركة تسويق للمنتجات الحرفية القادمة من أفريقيا- تساعد النساء العاملات في حياكة هذه المنتجات على مواكبة العصر، وصناعة ما يجمع بين الماضي والحاضر, أتت "ثورن" إلى صنعاء منذ أسابيع بدعوة من وكالة تنمية المنشآت الصغيرة والأصغر لتُعطي اليمنيات فكرة عن ما تحتاجه السوق الأوروبية ..


يمكن عمل الكثير

ما الذي يمكن أن تقدميه للعاملات في حياكة المنتجات التقليدية؟

يمكن عمل الكثير.. اليمن بلد يحتفظ بموروث متنوع، ولديه هوية خاصة به تختلف عن أية هويات أخرى، وهو ما أعمل عليه، حيث أُقدم النصح للعاملات بحيث يقدمن الموروث بصورة قطع حرفية، وينقلن ما لديهن؛ ليحصلن على سلع، يمكن بيعها في السوق الأوروبية .

سلع يمكن تسويقها

ماهي السلع اليمنية التي يمكن تسويقها إلى السوق الخارجية؟

كل ما هو تقليدي وعصري في الوقت نفسه، سواء حقائب اليد أو سفرات الطعام المصنوعة من سعف النخيل، وحتى الأحذية النسائية المصنوعة من مواد طبيعية وغير ذلك، كلها سلع تلقى رواجًا في أسواق خارجية، وتجذب الزبائن الذين يهوون كل ما هو مرتبط بالتراث .

شروط القبول

هل هناك شروط معينة لهذا القبول؟

طبعاً لابد أن يتم التركيز على جودة المنتج، وأن يكون خالصاً من المواد التقليدية، دون أن يدخل فيه أي منتج صناعي, وأن تكون الحياكة يدوية متقنة، ويحمل رمزاً أو شكلاً يعكس حضارة قديمة .

وكيف ترين واقع الحرفيات وما يقمن بإنتاجه؟

الميزة الكبيرة هنا هو توفر المواد الخام، فمثلاً سعف النخيل متواجد بكثرة في مناطق مختلفة، كما أن الحرفيات يتقن عملهن الذي ينقصه بعض الأشياء .

ماذا تقصدين بــ"نقص بعض الأشياء"؟

الحرفيات بحاجة إلى التركيز على تنسيق الألوان والمزج بينها بما يُرضي السوق الأجنبية، وأيضاً تنويع المنتج، وتجسيد الموروث من رموز وأشكال على المنتج، بحيث يصبح مختلفاً عن أية بضاعة أخرى نجلبها من دول كأفريقيا، فلا بد من توفر رمز خاص، أو شكل كرسم شجرة، لا توجد إلا في موروث البلاد، أو أي شكل آخر يدل على بلد المنشأ .

يجب أن يراها العالم

كيف وجدتي من تم اللقاء معهن من الحرفيات ؟

يمتلكن قدرة وسرعة عالية على التعلم والاستفادة من التعليمات لأجل تجويد المنتج، ووجدت حرصاً كبيراً على الاستفادة من كل شيء يقال، وهو دليل على الرغبة في تغيير وتطوير واقع هذه الصناعة المحلية، التي يجب أن تنتقل إلى الخارج، ويراها العالم .

هل تعملين لتحقيق هذا الهدف ؟

أقوم من خلال شركتي التسويقية بعرض المنتجات اليمنية، التي ساعدنا على جعلها موافقة للسوق، وتلبي رغبات الزبائن في المعارض الخاصة بالمنتجات الحرفية، وتسجيل الطلبات، وبالتالي إرسالها إلى المصنعات؛ ليقمن بتنفيذها.


شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
تم قراءته 68115 مره

وسائط

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

44392 تعليقات

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

عنوان موقع صوت الشورى

 صنعاء - شارع العدل  تقاطع شارع الزراعة
أمام محكمة بني الحارث ، جوار قاعة ابن الأمير

البريد الإلكتروني:
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

هاتف:

967-777597797+
226773 -1- 967 +
فاكس:
564166 -1- 967 +

هيئة تحرير الموقع

رئيس التحرير

خالد حميد الشريف

المحررون

إبراهيم الحبيشي        محمد المطاع

ألطاف عبد الله        نجوى فؤاد سعيد

محمد الزرقة

تسجيل دخول المدير

تسجيل دخول المحررين